لهذا السبب.. “الإماراتية” توقف رحلاتها إلى دولة إسلامية

دبي – خليج 24 | علقت شركة “طيران الإمارات” يوم الأربعاء، رحلاتها القادمة من دولة إسلامية، مرجعة السبب إلى تفشي فيروس كورونا فيها.

Advertisement

وقالت الشركة في بيان إن قرار التعليق جاء بعد ثبوت إصابة ركاب بفيروس كورونا في هونغ كونغ عقب إجراء الفحوص اللازمة.

وذكرت الشركة أن تعليق الرحلات مؤقتًا إلى دولة كالباكستان دخل حيز التنفيذ اليوم الموافق 24 يونيو.

يشار إلى أن شركة طيران الإمارات باتت تقدم خدمة محدودة بسبب تفشي وباء كورونا.

وبينت الشركة في بيانها إنها تتابع عن كثب مع السلطات المختلفة وسنراجع وننفذ أي إجراءات إضافية مطلوبة قبل استئناف الخدمة من باكستان.

وبينت ل وكالة “رويترز” أنها ستستمر في تسيير رحلات إلى باكستان.

وطيران الإمارات هي ناقلة تابعة لحكومة دبي.

Advertisement

وارتفعت معدلات الإصابة بفيروس كورونا مؤخرًا بشكل مكثف في باكستان التي يبلغ عدد سكانها نحو 207 ملايين نسمة.

واستبعد رئيس الوزراء عمران خان على إثرها فرض إجراءات العزل العام الكامل.

وكانت باكستان سجلت 3755 وفاة بالفيروس و188,926 حالة إصابة مؤكدة.

يذكر أن حكومة كوريا الجنوبية منعت مؤقًتا قبل أيام دخول جميع القادمين من باكستان وبنغلاديش.

وأرجعت القرار إلى تسجيل زيادات في حالات الإصابة القادمة من البلدين.

يشار إلى أن عدد مصابي فيروس كورونا ارتفع لـ9 ملايين و382 ألفًا.

بينما بلغ عدد الوفيات 480 ألف حالة، وعدد المتعافين منه 5 ملايين و70 ألف حالة.

وكانت شركة “طيران الإمارات” قالت مؤخرًا إنها قد تحتاج إلى عدة سنوات من أجل عودة الأمور إلى طبيعتها، نتيجة نتائج أزمة كورونا.

وأوضح رئيس الشركة تيم كلارك أن شركته بحاجة إلى 4 سنوات من أجل العودة إلى طبيعتها إلى حد ما.

وقال: “وعلى الأرجح ومع حلول عام 2022-2023، 2023 -2024، نستطيع القول إننا سنعود في طيران الإمارات لطبيعته إلى حد ما”.

وجاء ذلك ضمن سلسلة قرارات نتيجة قيود وإجراءات احترازية للحد من تفشي فيروس كورونا.

وسرعان ما استأنفت “طيران الإمارات” رحلات محدودة بعد القرار بنحو أسبوعين، تركزت على إعادة عدد كبير من الأجانب في الإمارات لبلدانهم.

وكان اتحاد النقل الجوي الدولي قدر، الأسبوع الماضي، خسائر شركات الطيران العالمية بنحو 314 مليار دولار في العائدات عام 2020، في تراجع قدره 55% عن العام الماضي.

قد يعجبك ايضا

seks hikayeleri