قناة عبرية تزعم: هذه هي الدولة التالية على خط التطبيع

القدس المحتلة – خليج 24| كشفت قناة إسرائيلية عن الدولة العربية التالية التي ستوقع اتفاق التطبيع مع “إسرائيل”، في أعقاب توقيع الإمارات والبحرين والسودان.

Advertisement

وأفادت القناة 13 بأنه “كثر التساؤل حول هوية الدولة التالية بعد إعلان تطبيع العلاقات مع السودان”.

وقالت: “قطر هي الدولة التالية على القائمة والأقرب بعد السودان لتطبيع العلاقات”.

وأشارت القناة إلى هذا جاء كنتاج للجهود الأمريكية بدفع دول أخرى لإعلان التطبيع مع “إسرائيل”.

وأوضحت: “إذا وقعت اتفاقية مع الدولة القطرية كسابقها فهذا إنجاز حقيقي”.

وزعمت: “قطر تعتبر راعية لحركة حماس وجماعة الإخوان المسلمين”.

وقالت القناة: “العلاقة الحميمة معها يمكن أن تنتج تسوية واستقرار بغزة، تأمل إسرائيل في الوصول إليهما”.

Advertisement

وأكدت أن “الدولة القطرية المستفيدة من ذلك، إذ أن بين الأمور الجيدة هي طائرة F35”.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترمب كشف عن الدولة التالية بالتطبيع مع “إسرائيل” عقب توقيع الإمارات له.

وقال ترمب إنه لا يستبعد انضمام المملكة العربية السعودية إلى الاتفاق الإماراتي الإسرائيلي. وفق وكالة “سبوتنيك”.

جاء ذلك خلال رد ترمب على سؤال إذا كان يتوقع انضمام الدولة السعودية بالتطبيع مع “إسرائيل”، أجاب “أنا أتوقع”.

وكان مسؤول إسرائيلي كشف عن أن الدولةَ التالية في توقيع اتفاق التطبيع مع “إسرائيل”، عقب اتفاق الإمارات مؤخرًا.

ونقلت قناة “كان” العبرية عن مسؤول إسرائيلي لم تسمه قوله، إنه يتوقع توقيّع دولة البحرين اتفاقية التطبيع معهم قريبًا.

ولم يأت المسؤول في حديثه عن أي تفاصيل بشأن مساعي أو رغبة المنامة بالتطبيع مع ”تل أبيب”.

يشار إلى أن جاريد كوشنر مستشار الرئيس الأمريكي، قال إنه “احتمالًا كبيرًا جدًا أن تعلن إسرائيل و الدولة عربية أخرى تطبيع العلاقات”.

وكان ترمب كشف عن اتفاق تطبيع وصفه بأنه “تاريخي بين إسرائيل والإمارات”.

وكتب ترمب على حسابه في “تويتر”: إنفراجة كبيرة اليوم!.. اتفاقية سلام تاريخية بين صديقينا العظيمين، إسرائيل والإمارات”.

​وقال في بيان إن “ممثلون إسرائيل والإمارات سيجتمعون الأسابيع القادمة بغية توقيع اتفاقيات شراكة بعدة مجالات”.

وأشار ترمب إلى أن ” التطبيع هذه المجالات تشمل الاستثمار والسياحة والطيران المباشر والأمن”.

قد يعجبك ايضا

seks hikayeleri