أحكام بحرينية قاسية ضد 51 مرتبطًا بـ”الحرس الثوري الإيراني”

المنامة – خليج 24| أصدرت البحرين أحكامًا ضد 51 شخصًا غالبيهم في الخارج، بتهمة الانتماء إلى جماعة متشددة (الحرس الثوري الإيراني)، وذلك في أحدث محاكمة جماعية عُقدت في المملكة.

Advertisement

وبحسب لائحة الاتهام فإن المدانين ينتمون لجماعة مسلحة- لم تسمها- تلقت أوامر من الحرس الثوري الإيراني.

وقالت إن “الحرس الثوري الإيراني أمد هذه الجماعة بالأسلحة والتمويل لمساعدتها بتنفيذ خطط داخل البحرين”.

وأشارت البحرين إلى أن الخطط ستستهدف “منشآت اقتصادية وحيوية، ومواقع الدوريات الأمنية، ومقر وزارة الداخلية، وقوة دفاع البحرين”.

وذكرت أنهم منهم من استهدف ماكينة صراف آلي لمصرف وشركة نقل تابعة للحرس الثوري الإيراني.

بينما زعمت أن آخرين بحوزتهم قنابل حارقة وغيرها.

وكشف البيان عن أن الاعتقالات جرت في عام 2019.

Advertisement

وقالت البحرين إن من بين المدانين بتهمة الحرس الثوري الإيراني 27 منهم وصفتهم بأنهم “هاربون في الخارج”.

وذكر أن المتهمين تلقوا أحكامًا تتراوح بين 5 سنوات والسجن مدى الحياة وقد تمت تبرئة متهم.

وغرمت المحكمة 17 متهمًا مبلغ مئة ألف دينار (260 ألف دولار) لاشتراكهم مع الحرس الإيراني.

وألزمت 3 متهمين بأداء قيمة التلفيات المقدرة بـ51400 دينار وبراءة متهم، ومصادرة المضبوطات.

وكان قائد بحرية الحرس علي رضا تنغسيري كشف عن انضمام سلاح جديد فعال يتوقع منه سيطرة إيران على مياه الخليج “ليلًا نهارًا”.

كما أعلن تنغسري للتلفزيون الإيراني عن انضمام أسراب جديدة من عشرات الطائرات المسيرة إلى القوة البحرية للحرس الثوري الإيراني.

وبين أن الطائرات الجديدة للحرس الثوري تتميز بقدرات قتالية وبميزة الطيران العمودي، الأمر الذي “يزيد من نطاق عملياتنا في مياه الخليج .

ونقلت أنباء “فارس” عنه عن ميزاتها، كاشفًا عن قدرتها الفريدة بـ”حمل قنابل دقيقة التوجيه مع هزازات الليزر 1500 كيلومتر”.

وأكد أن إيران ستشكل المجموعة الخامسة من الطائرات المسيرة بـ”المنطقة البحرية الثالثة” شمال الخليج، مع وصول الأسراب الجديدة.

وبين أن منطقة الخليج باتت بأكملها “تحت مراقبة إيران، إذ أن القوة الجوفضائية لحرس الثوري لديها طائرات بسماء الخليج الفارسي ليل نهار.

قد يعجبك ايضا

seks hikayeleri