كم سيستغرق تعافي سوق العقارات في الإمارات ؟

أبو ظبي- خليج 24 | قال مسؤول تنفيذي في شركة داماك العقارية المدرجة في دبي إن تعافي سوق العقارات في الإمارات إلى مستويات ما قبل الأزمة قد يستغرق ما يصل إلى عامين.

ونقل موقع “زاوية” الإخباري عن أميرة سجواني، نائب الرئيس الأول في داماك، قولها إن تعافي سوق العقارات “سيكون طويلاً، ربما من 12 إلى 24 شهراً”.

وقالت “انخفضت أسعار العقارات ، ونتوقع المزيد من الانخفاضات خلال الربع الأخير من عام 2020 وحتى عام 2021”.

وأشارت سحواني إلى أن تأثير فيروس كورونا والانخفاض المحتمل في عدد سكان الإمارات سيعيق الانتعاش.

وأدت وفرة العقارات في دبي إلى انخفاض أسعار المنازل بأكثر من 30٪ منذ عام 2014.

وحذر رئيس مجلس إدارة داماك حسين سجواني هذا الشهر من مخاطر “إغراق” الشركات بالممتلكات في سوق يتصارع بالفعل مع فائض المخزون.

وقال إن المطور يتوقع عامًا مليئًا بالتحديات في عام 2021.

وشهد اقتصاد دولة الإمـارات العربية المتحدة التعاقدات أكثر من المتوقع هذا العام.

ومن المرجح أن تعاني الإمـارات العربية المتحدة هذا العام من انكماش اقتصادي أعمق مما كان متوقعا في السابق.

ويرجع سبب ذلك متأثرًا بالاضطراب الناجم عن وباء فيروس كورونا وانخفاض أسعار النفط.

وقال البنك المركزي في تقريره ربع السنوي إن الناتج المحلي الإجمالي لثاني أكبر اقتصاد في العالم العربي من المتوقع أن ينكمش بنحو 6٪ في 2020.

وجاء ذلك مقارنة مع توقع سابق لهبوط قدره 5.2٪. من المتوقع أن ينمو الاقتصاد بنسبة 2.5٪ في عام 2021.

والتوقعات أفضل قليلاً من توقعات صندوق النقد الدولي، الذي يتوقع انخفاضًا بنسبة 6.6 ٪ هذا العام.

وبحسب الصندوق، فقد انكمش اقتصاد الإمـارات آخر مرة بأكثر من 5٪ في عام 2009.

ووفقًا لتقرير البنك المركزي، من المرجح أن تشعر الإمـارات، بصفتها دولة مصدرة للنفط، بتداعيات انخفاض الطلب العالمي على النفط.

وأرجع البنك المركزي ذلك بسبب انكماش الأنشطة الاقتصادية في جميع أنحاء العالم، ويشمل ذلك أيضًا النقل والسفر الدولي.

وقال “من المتوقع أن ينكمش الناتج المحلي الإجمالي الحقيقي للنفط في عام 2020، بما يعادل متوسط ​​إنتاج نفطي يبلغ 2.8 مليون برميل يوميًا للعام بأكمله”.

ومن المتوقع أن ينمو الناتج المحلي الإجمالي غير النفطي بنسبة 3.6٪ في عام 2021.

وسيكون مدعومًا بزيادة الإنفاق المالي وزيادة الائتمان والتوظيف بالإضافة إلى الاستقرار في سوق العقارات .

ووفق البنك المركزي فإنه من المتوقع أن يظل الناتج المحلي الإجمالي النفطي العام المقبل ثابتًا نتيجة تخفيضات إنتاج أوبك +

وهذا العام، انخفض إنتاج النفط الخام بنسبة 4.1٪ على أساس سنوي خلال الربع الثاني وبنسبة 17.7٪ خلال الربع التالي.

إقرأ أيضًا:

ولي عهد دبي مع الشيف التركي الشهير بوراك

قد يعجبك ايضا