ضجة كبيرة.. نائب سابق: “حريم الكويت” سبب رئيسي بانتشار كورونا

   

الكويت- خليج 24|  أثار النائب الكويتي السابق ناصر الدويلة جدلا واسعا باتهامه للنساء بأنهن السبب الرئيسي في تزايد الإصابات بفيروس كورونا المستجد في البلاد.

Advertisement

جاء ذلك في تغريده للدويلة على حسابه في موقع “تويتر”.

وقال الدويلة: “انتشرت الكورونا والحافظ الله، لكن حريم الكويت سبب رئيسي من كثر الدوجة (الفوضى)”.

وأضاف “وقد تسقط الحكومة بسبب انفلات الحريم نحو العروس والاستقبالات مرتع الكورونا كلها”.

وأردف “أقترح أن يقتصر الحظر على الحريم واللي تلقونها تفتر (تدور بين الأماكن) اسحبوا سيارتها… أو أعطوا رجلها مهر زوجة ثانية وبيت”.

 

وتوالت الكثير من التعليقات الغاضية والمستنكرة على تغريده الدويلة.

والدويلة 65 عاما نائب سابق في مجلس الأمة بالكويت، ومحام، وسبق له العمل في الجيش الكويتي كضابط دروع.

وجاءت تغريده الدويلة بعد ساعات من إعلان الحكومة الكويتية فرض حظر تجول جزئي يبدأ من الأحد المقبل ويستمر لـ8 أبريل المقبل.

وقال المتحدث باسم الحكومة طارق المرزم إن تطبيق الحظر الجزئي سيكون بداية من الساعة الخامسة مساءً حتى الخامسة صباحًا.

وكلف مجلس الوزراء الكويتي وزير الداخلية باتخاذ التدابير والإجراءات لفرض حظر التجول في البلاد.

غير أن سمحت الحكومة الكويتية سمحت بأداء فرائض الصلاة في المساجد مشيًا على الأقدام والسماح للصيدليات وأماكن بيع المستلزمات الطبية.

كما سمحت للجمعيات التعاونية والأسواق بمزاولة نشاطها عبر خدمات التوصيل فقط.

وجاء قرار الحكومة بعد التصاعد الكبير في عدد الوفيات والإصابات بفيروس كورونا في الأيام الأخيرة.

وارتفعت أعداد الوفيات والإصابات على الرغم من شروع الكويت بحملة تطعيم بلقاحات مضادة لفيروس كورونا.

وسجلت الكويت خلال الأيام الماضية أرقاما قياسية في أعداد الوفيات والإصابات جراء تفشي فيروس كورونا.

وبحسب الإحصائيات سجلت البلاد نحو 20 حالة وفاة يوميا، ونحو 4466 إصابة، وهي أرقام مرتفعة كثيرا.

وقبل نحو أسبوعين رفض مجلس الوزراء الكويتي مقترحات اللجنة الصحية بفرض حظر جزئي للتجول.

وقرر حينها جملة قرارات متشدّدة، تستهدف وقف تفشّي وباء كورونا في البلاد غير أن هذه القرارات فشلت في الحد من الوباء.

وجاء قرار الحكومة، بعد يوم من أدائها اليمين القانونية أمام أمير البلاد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح.

وصنف مركز السيطرة على الأمراض والوقاية في أمريكا الكويت في المستوى الرابع وأوصى بعدم السفر إليها.

ويعد هذا التصنيف الأحمر الذي يعد في مستوى “عالٍ جدا”.

وبحسب إحصائيات جامعة “جونز هوبكنز”، فإن الكويت تسجل ما يقرب من 197 ألف إصابة بالفيروس منذ بداية الوباء منها 1105 حالة وفاة.

قد يعجبك ايضا