تحذير سعودي “عال الخطورة” من تحديثات أبل

 

Advertisement

الرياض – خليج 24 | وجهت سلطات الأمن السيبراني في السعودية يوم الأحد، تحذيرًا وصف بأنه “عال الخطورة” من تحديثات شركة أبل الأمريكية الشهيرة الجديدة.

وكتب المركز الوطني الإرشادي للأمن السيبراني تحذيرا أمنيا عبر حسابه بـ“تويتر” صنفه بأنه عالي الخطورة لكل قطاعات المجتمع.

وقال إن أبل أصدرت مؤخرًا تحديثات مهمة لمعالجة ثغرات عديدة في منتجاتها.

وأكد المركز أن هناك “ضرورة ملحة” بتحديث منتجات تعمل معظمها بنظام تشغيل “ماك أو إس”، مثل أجهزة “ماك بوك برو” بدءا من 2013 لما هو أحدث.

وكذلك “ماك بوك آير” بدءا من 2013 لما هو أحدث، و”ماك ميني” بدءا من 2014 لما هو أحدث.

وأيضًا و”آي ماك” 2014 لما هو أحدث، و”ماك بوك” 2015 لما هو أحدث، “آي ماك برو” كافة إصداراته.

Advertisement

وأكد المركز أن هذه التحديثات طرحتها أبل ويمكنها معالجة ثغرات بمنتجاتها، ينبغي تحديثها بصورة عاجلة.

وأشار إلى أنه يمكن للمهاجم استغلال الثغرات وتنفيذ ترقية ورفع الصلاحيات من مستخدم عادي لأخر بصلاحيات عالية على الجهاز.

​وحول الوقاية، أوصى المركز بتحديث المنتجات المتأثرة، إذ أصدرت أبل توضيحًا لهذه التحديثات”.

وكانت وسائل إعلام دولية كشفت عن أن الشركة الشهيرة قررت نقل حماية هواتف “آيفون” الفريدة إلى حاسبات “ماك”.

وأفاد موقع “إنغادجيت” التقني المتخصص بأن أبل قررت نقل تقنية “فيس آي دي” لفتح قفل هاتف “آيفون” لأجهزة “ماك”.

وأشارت إلى أن إجراء أبل جاء بغية توفير حماية وأمان أكبر لحاسباتها الشخصية والمحمولة.

ويتوقع أن تطلق على التقنية اسم “بيرل كاميرا”، لتكون بمثابة خليفة تقنية “ترو ديبث” و”فيس آي دي”.

ويبدو أنها ستدعمها بتحديث مرتقب لنظام تشغيل حاسباتها الشهير “ماك أو إس”.

كما أنها ستقف خلف التقنية بشكل رسمي بأجهزة “ماك” التي ينتظرها كثيرون.

من المقرر أن تواجه أبل تحقيقًا حكوميًا في ولايات عدة بشأن ما يتداول عن خداع محتمل للمستهلكين.

وأفادت “رويترز” بأن المدعي العام بولاية تكساس الأمريكية يمكنه مقاضاة شركة “آبل” لانتهاكها قانون الممارسات التجارية الخادعة لديهم.

ولكن أبل نفت ذلك ودافعت عن سياسات متجر التطبيقات.

قد يعجبك ايضا

seks hikayeleri