انقلاب سفينة إنزال إيرانية في مياه الخليج

طهران- خليج 24 | قالت السلطات الإيرانية إن سفينة إنزال انقلبت على بعد 25 ميلاً جنوب شرق لارك في الخليج العربي.

Advertisement

وأشارى السلطات إلى أن فرق فرق البحث والإنقاذ البحرية في المنطقة تجري جهودًا لإنقاذ حياة سبعة من أفراد طاقمها.

ونشر نائب الموانئ والإدارة العامة البحرية لمحافظة هرمزجان إسماعيل ماكيزاده الخبر، وأوضح تفاصيل هذه الحادثة.

وأضاف: “في تمام الساعة 18:30 تم إرسال رسالة إلى مركز البحث والإنقاذ البحري بالمحافظة من تتابع لاسلكي لسفينة عابرة في مضيق هرمز حول فيضان سفينة إنزال في جنوب شرق جزيرة لارك “.

وأضاف أنه فور تلقي الرسالة، تم إرسال سفينة حرس الإنقاذ رقم 12 من جزيرة قشم إلى المنطقة.

153 مرة خلال 24 ساعة.. التـحالف السعودي ينتهك وقف إطلاق النار في اليمن

وقال إنه تم التنسيق اللازم مع المسؤولين المعنيين في مضيق هرمز للمراقبة البحرية والجوية للمنطقة.

وأضاف أنه نظرًا لظروف الطقس غير المواتية مساء الجمعة، استمرت عمليات البحث والإنقاذ البحري.

Advertisement

وفي حوالي الساعة 15:30 أمس، على بعد 25 ميلاً جنوب شرق لارك تم العثور على سفينة الإنزال مقلوبة من قبل حارس الإنقاذ رقم 12.

وأشار إلى أنهم وجدوها على بعد حوالي 16 ميلاً جنوب غرب كوهستاك وتسعة أميال شمال شرق مضيق هرمز.

وأوضح ماكيزاده أن عملية البحث والإنقاذ للعثور على سبعة من أفراد طاقم السفينة مستمرة.

وذلك وفق قوله من خلال تعبئة جميع المرافق والقوى العاملة وكذلك من خلال إبلاغ السفن المارة.

وقال ماكيزاده “إنهم سيستعينون بمراكز البحث والإنقاذ البحرية في دول مثل عمان والإمارات العربية المتحدة وباكستان”.

وفي أكتوبر كشف محافظ مدينة تنغستان بمحافظة بوشهر جنوب إيران عن تفاصيل غرق سفينة تجارية في مياه الخليج.

وقال حينها إنها غرقت عقب انطلاقها من ميناء المدينة صوب دبي.

وأفاد المحافظ بأن السفينة كانت تقل سلعًا و5 بحارة، تعرضت لحريق وسط مياه الخليج في طريقها إلى دبي.

وأشار إلى أن الحريق تسبب بغرق سفينة طهران، إذ أنقِذ أربعة من طاقمها، فيما قتل الخامس.

ونقل موقع مهر الإيراني عنه قوله إن السلطات البحرية فتحت تحقيقاً لمعرفة أسباب الحادث.

وكانت إيران كشفت عما وصفته بـ”المفاجأة المخفية” على السواحل الإيرانية وتغطي ساحل منطقة الخليج الفارسي وبحر عُمان.

وأعلن قائد القوة البحرية في الحرس الثوري الإيراني على تنكسيري عن امتلاك طهران لمدن عائمة وأنظمة صاروخية “تحت الأرض” على سواحلها.

وقال تنكسيري لصحيفة “الصباح الصادق” إن طهران تجهز من أجل “كابوس أمريكا” في ساحل الخليج.

وأشار إلى أن هذه القدرة للجيش الإيراني منتشرة في جميع أنحاء ساحل الخليج، وعدونا يعلم عنها، لكن ما لديه ليس دقيقًا.

 موضوعات قد تهمك:

احتجزت أكثر من 3 أشهر.. قوات “التحالف” تفرج عن سفينة وقود يمنية

 

قد يعجبك ايضا

seks hikayeleri