السجن لم يردع الفاشينيستا سارة الكندري وتصدم جمهورها بهذا الفيديو

 

Advertisement

الكويت – خليج 24| عادت الفاشينيستا الكويتية سارة الكندري إلى التعري رغم حكم بسجنها وإبعاد زوجها أحمد العنزي عن البلاد لقيامهما بأعمال “غير لائقة” بمواقع التواصل.

ونشرت سارة مقطع فيديو تستعرض جسدها بملابس ضيقة جدًا تكشف مفاتنها، وتنورة قصيرة ارتدت تحته “فيزون” أسود شفاف.

كما كشفت الكندري عن أنها بطريقها بتصوير إعلان في منطقة العقيلة بمحافظة الأحمدي جنوب العاصمة الكويت.

الإعلان زاد صدمة المُتابعين وجعلهم يتساءلون حول ما دار بكواليس مقاضاتها ومنعها من الظهور عبر مواقع التواصل.

وكانت الفاشينيستا الكويتية سارة الكندري انهارت بالبكاء أمام جمهورها بمواقع التواصل عبر مقطع فيديو عقب صدور حكم يقضي بسجنها سنتين وزوجها ودفع كفالة مالية.

وظهرت في المقطع تتساءل: “ماذا تريدون مني أكثر، حقكم وأخذتوه مو على حق، انا انظلمت”.

Advertisement

وقالت سارة الكندري: “أنا شنو ذنبي ينقال يوم اني واحدة ذابحة بنتها، ويوم انسجنت، ويوم قاتلة رفيقتها”.

وأشارت إلى أنها تعرضت لحملة تشويه سمعة كبيرة.

وأضافت الكندري : “ماذا تريدون مني؟ قطعتوا رزقي، هل تريدون إعدامي أيضًا”.

وكانت حسابات كويتية موثقة كشفت بأن محكمة الجنايات حكمت على فاشينستا وزوجها الوافد حكمًا صارمًا بالسجن والغرامة، وسط توقع بأنها سارة الكندري

وأفادت بأن الحكم ينص على الحبس سنتين وكفالة قدرها ألف دينار لوقف النفاد وغرامة 2000 دينار لكل منهما.

وأشارت الحسابات إلى أنه تقرير إبعاد زوجة سارة عن البلاد لقيامهما بأعمال غير لائقة في “سناب شات”.

ولم تكشف عن هوية الفاشينستا، في وقت توقع متابعون أن تكون الكويتية سارة الكندري وزوجها أحمد العنزي.

يذكر أن محكمة الجنايات الكويتية حكمت بالسجن لمدة عامين على سارة وزوجها أحمد العنزي، مع كفالة بمقدار عشرة آلاف دينار لوقف تنفيذ العقوبة.

وفرضت المحكمة غرامة 2000 دينار كويتي عليهما إثر تنفيذهما حركات غير لائقة بمواقع التواصل الاجتماعي.

وأفادت مجلة “فوشيا” بأنه ستستوفى الغرامات مع تعهد من سارة الكندري وزوجها بعدم الظهور على مواقع التواصل.

ويشمل التعهد –بحسب مصادر مطلعة- بمنع نشر أي فيديوهات مخلة بالآداب العامة بدولة الكويت.

ووجهت الفاشینیستا الكندري رسالة بعد ساعات قليلة من خروجها من السجن على خلفية توقیفھا، نتيجة تداول مقطع فیدیو “خادش” أثار غضب الجمهور.

وقالت: “منو مشتاقلي والله مشتاقلك مس یو متابعیني یشھد الله أحبكم وأتمنى حق الكل الخیر ومشكورین على وقفتكم ما قصرتو”.

وأكملت الكندري : “أتمنى أي أحد زعلان مني أو مزعلة أحد من غیر قصد سامحوني والله یوفقكم ولا یبعدني عنكم”.

يذكر أن حديث سارة يخالف البیان الذي أصدره زوجها عقب خروجها من السجن.

وقال “سأعلن اعتزالي أنا وزوجتي سارة الكندري السوشال میدیا لإشعار آخر عقب خروجھا من السجن المركزي”.

وأضاف: “ستتغیر أمور كثیرة بعد“.

وكان الأمن الكويتي قبض على الكندري وزوجها عقب نشر مقطع مصور بمواقع التواصل به إيحاءات غير مقبولة ومخالفة للآداب العامة.

قال إنه بعد رصد المقطع وبإجراء بحث وتحري تم التعرف عليها واستدعاؤها ومواجهتها بالواقعة.

وأشار إلى أن الكويتية سارة الكندري أقرت بأنها صاحبة الحساب ومن ظهرت في المقطع المصور.

وأكد في حينه إنه جرى إحالتها إلى جهة الاختصاص لاتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة بحقها.

قد يعجبك ايضا

seks hikayeleri