مشاهير سوشيال ميديا جدد بقبضة الأمن الكويتي.. ما القصة؟

الكويت – خليج 24 | كشفت صحيفة كويتية محلية بأن وحدة التحريات المالية ستقاضي 9 مشاهير سوشيال ميديا آخرين وشركة “بوتيكات”.

Advertisement

وأشارت صحيفة “الجريدة” أن التهمة الموجهة لهؤلاء هي تضخم حساباتهم بشكل غير مشروع، ما يرفع عدد ما تحقق فيه النيابة من قضايا إلى 20.

وقالت إنها بانتظار إجابات لبنوك بشأن حقيقة أرصدة مشاهير وودائعهم وشركات مسجلة لديهم، وإذا لديها صناديق أمانة بها مجوهرات أو ساعات ثمينة.

وبينت الصحيفة أن النيابة لن تشرع في تحقيقاتها مع مشاهير سوشيال ميديا أو كل من صدر ضده قرار منع سفر أو تحفظ على أرصدة إلا بعد كشف حقائق.

وأشارت إلى أن التحقيقات معهم ستبدأ عقب كشف تحريات جهاز أمن الدولة بشأن مصدر أموالهم وعقاراتهم.

كما تحفظت على مكتب لـ”بوتيكات” به عطور وزيوت تصنيع محلي، أمرت إدارة الشركة بعدم المساس بها لمعرفة حقيقتها من جانب الأجهزة الفنية.

وكانت صحيفة كويتية محلية نشرت الأحد الماضي، أسماء 10 مشاهير في “سوشيال ميديا” قررت بلادهم منعهم من السفر والتحفظ على أموالهم.

Advertisement

وأفادت صحيفة “القبس” بأن المشاهير هم: يعقوب بوشهري، فوز الفهد، دانة الطويرش، مشاري بو يابس، الإعلامية حليمة بولند، عبدالوهاب العيسى.

كما تضمنت قائمة مشاهير الكويت أسماء فرح الهادي، جمال النجادة، شفاء الخراز، مريم رضا.

وكان النائب العام في الكويت المستشار ضرار العسعوسي قرر التحفظ على أموالهم بعد تضخم أرصدتهم البنكية.

وأمر عقب تحقيقات استمرت لأشهر واستدعاءات لأطراف ذات صلة، بالتحفظ على أموالهم ومنعهم من السفر.

وأشارت “القبس” إلى أن البنوك جمدت أرصدة مشاهير سوشيال الميديا العشرة، وعممت الداخلية أسمائهم على منافذ البلاد البرية والجوية.

وتوقعت ضبط وإحضار المتهمين، مرجحة أن مشاهير السوشيال ميديا أن تكون الدفعة الأول.

ورجحت أن أسماء جديدة ستقدم خلال الأيام المقبلة.

ووجهت دولة الكويت ضربة جديدة ضد الفساد مستهدفة في إطارها مشاهير في منصات التواصل الاجتماعي.

وأفادت “القبس” بأن العسعوسي قرر التحفظ على أموال 10 من مشاهير “السوشيال ميديا”.

وأشارت إلى أنه قرر منع هؤلاء من السفر على خلفية الفساد وتضخم حساباتهم البنكية.

ولم تذكر “القبس” أسماء من شملهم القرار ولا التهم الموجهة لهم.

لكنها نقلت عن مصادر قولها إن القرار بحسب شكوى وحدة التحريات المالية ضدهم عقب تبين تضخم حساباتهم البنكية وشبهة الفساد.

وكانت الكويت فتحت مؤخرًا قضايا فساد كبرى وتشن حملة شرسة لمكافحة الفساد وضبط المتورطين بها، وكان أبرزها  “النائب البنغالي” و”الصندوق الماليزي”.

وجلبت السلطات مسؤولين سابقين وحاليين إلى المحاكمة على خلفية هذه القضايا.

قد يعجبك ايضا

seks hikayeleri