لهذا.. تباين كبير في بورصات دول الخليج

عواصم  – خليج 24| اختتمت بورصات دول الخليج آخر جلساتها الأسبوعية على تباين عقب تدني 3 بورصات مقابل ارتفاع بورصتين.

وأفادت وسائل إعلام خليجية بأن التباين جاء نظرًا لإغلاق بورصتي الكويت والبحرين نتيجة إجازة رأس السنة الهجرية.

وبينت أنه أسعار النفط الخام تراجعت بشكل عالمي نتيجة مخاوف من عودة هبوط الطلب على الخام ما تسبب بتباين بورصات الخليج.

وأشارت إلى أن مؤشر “سوق أبو ظبي” للأوراق المالية صعد بنسبة 0.94% بلوغًا إلى 4542.96 نقطة.

بينما تدنى مؤشر “سوق دبي” المالي بنحو 0.50% وصولاً إلى 2235.58 نقطة. وفق الأناضول.

فيما ارتفعت بورصات مسقط قرابة 1.04% إلى 3607.68 نقطة، مع ارتفاع أسهم “الحسن” الهندسية 14.3%.

كما صعدت أسهم “مسقط للتحلية” بنسبة 6.9%، و”العمانية التعليمية” بنسبة 5.7%.

في الجهة المقابلة، تدنت بورصة الرياض بقرابة 0.13% إلى 7842.84 نقطة.

وجاء ذلك نتيجة هبوط أسهم بورصات “البنك السعودي الفرنسي” بنسبة 4.4%، و”بنك الرياض” بقرابة 2.2%، و”البنك الأهلي” 0.4%.

وتدنت بورصة قطر بنسبة 0.47% إلى 9767.18 نقطة.

وعزز من ذلك هبوط أسهم “قامكو” بنحو 2.5%، مع تراجع سهم “المستثمرين” بنسبة 2.25%، وأسهم “بنك قطر التجاري” بنسبة 2.1%.

وفي ذات السياق، سجلت العقود الآجلة لخام القياس العالمي مزيج برنت تسليم أكتوبر تراجعًا بقرابة 1.23% ليبلغ 44.81 دولارًا للبرميل.

وتدنت عقود الخام الأمريكي غرب تكساس الوسيط تسليم أكتوبر بنحو 1.18% وصولاً إلى 42.60 دولاراً للبرميل.

وكانت بورصات دول الخليج أغلقت على تراجع في آخر جلسات الأسبوع قبل الماضي.

وشهدت بورصات الخليج نزول 5 أسواق في الصدارة منها كانت أبو ظبي، بينما ارتفع سوقا السعودية ومسقط.

ودفع هبوط أسعار النفط إلى تراجع بورصات الخليج، مدفوعة بارتفاع مخزونات الخام الأمريكية ومخاوف من موجة ثانية لفيروس كورونا.

فقد سجلت العقود الآجلة لخام القياس العالمي مزيج برنت تسليم أغسطس تراجعًا قدره 1.31٪ أو 0.53 دولار، إلى 39.78 دولارًا لكل برميل.

وتراجعت عقود الخام الأمريكي غرب تكساس الوسيط تسليم أغسطس بنسبة 1.76٪ أو 0.67 دولار، إلى 37.34 دولاراً للبرميل.

 

قد يعجبك ايضا