كويتية تُعذب خادمتها حتى الموت.. هذه نهايتها؟

 

الكويت – خليج 24| قررت محكمة الجنايات الكويتية إسدال الستار على تفاصيل جريمة مواطنة كويتية بإصدار حكم الإعدام عليها عقب قتلها لخادمتها بتعذيبها حتى الموت.

وحكمت المحكمة بالإعدام شنقا بحق الكويتية إثر إدانتها بارتكاب جريمة تعذيب خادمتها الفلبينية حتى الموت.

وأفادت محامية السفارة الفلبينية فوزية الصباح بأن حكم محكمة كويتية عادل ومطابق للقانون والشريعة.

وأكدت أن المتهمة قامت بالاعتداء على المجني عليها ضربًا مبرحًا على مدار عدة أيام.

وأشارت المحامية إلى أنها احتجزتها بغرفتها ومنعت عنها العلاج حتى وافتها المنية.

وسردت وسائل إعلام كويتية تفاصيل القضية التي بدأت بقبض الأمن على مواطنة وزوجها في سبتمبر الماضي.

يذكر أن المتهمة عذبت الفلبينية بعلم زوجها بحرقها باستخدام ملاعق وسكاكين، وتعليقها في الحمام، وحرمانها من الطعام.

وأشارت إلى أن صحة العاملة المنزلية تدهورت إثر التعذيب وفارقت على إثرها الحياة في المستشفى.

لكن المحامية قالت إن حكم محكمة الجنايات اليوم ليس نهائيا، إذ تستطيع المواطنة نقضه.

وكانت السلطات الكويتية قبضت على وافد بنغالي اعتدى على فتاة كويتية في حوش منزلها في البلاد، مستغلًا حالتها الصحية وأنها من ذوي الإعاقة.

وأفاد مصدر أمني بأن الداخلية تلقت بلاغًا يفيد بدخول شخص يعمل لمنزل ويحاول افتراس فتاة تعاني من إعاقة، وقيامها بالصراخ.

وقال إن مواطنة كويتية من محافظة حولي تفاجأت عقب خروجها من منزلها في وافد يعمل غسّال سيارات أمام مركبتها.

وأشار المصدر إلى أنه شرع بالحديث معها وطلب منها الانتظار كي ينتهي من تنظيف سيارتها.

ونبه إلى أنها أخرجت له بضعة دنانير بعد انتهاؤه، إلا أنه تحوّل لثور هائج أخذ يدها بدل النقود وسحبها لداخل حوش المنزل.

وأكد أن وافد بنغالي حاول الاعتداء عليها، وعليه صرخت المواطنة كويتية الجنسية (50عامًا) بصوت عال حتى سمعت شقيقتها استغاثتها.

ولفتت إلى أنها ذهبت فوجدته يعتدي عليها فخلصتها منها، وأبلغت عمليات وزارة الداخلية.

وذكر المصدر أن الأمنيون توجهوا عقب البلاغ إلى المكان وجرى ضبط وافد هناك.

وقال إن المتهم أنكر بداية التهم، إلا أنه اعترف وسرد وقائع جريمته.

ونبه المصدر إلى مواطنة كويتية فضلت عدم تسجيل قضية بحق وافد البنغال، والاكتفاء بترحيله.

قد يعجبك ايضا