شركة بريطانية دفعت رِشا لمنحها مشروعات بالسعودية والإمارات

 

Advertisement

لندن – خليج 24| من المقرر أن تقر شركة “بتروفاك” البريطانية لخدمات النفط بدفع رِشا في السعودية والإمارات لقاء نيل امتيازات ومشروعات في البلدين الخليجيين.

وستعترف الشركة بالذنب في 7 اتهامات موجهة لها ترتبط بدفع رشى لنيل مشروعات في الرياض وأبو ظبي.

وقالت وكالة “رويترز” إن المشاريع في السعودية والإمارات في الفترة من 2012 و2015.

وتحاكم الشركة في محكمة “ويستمنستر” الابتدائية بلندن، بعد تهم مكتب مكافحة جرائم الاحتيال الخطيرة في بريطانيا.

كما كشفت صحيفة “ديلي تلغراف” البريطانية عن أن صندوق الثروة السعودي الذي يديره ولي العهد محمد ابن سلمان اشترى حصة شركة سيارات McLaren بمبلغ فلكي.

Advertisement

وقالت الصحيفة الشهيرة إن الصندوق اشترى الحصة من الشركة بمبلغ قدره 550 مليون جنيه إسترليني.

وأشارت إلى أن ابن سلمان أقر صفقة الشراء رغم أن الشركة البريطانية قد تراجعت مبيعاتها 60% العام الماضي.

وبينت الصحيفة أن شركة السيارات تكبدت خسارة قدرها 312 مليون جنيه إسترليني أيضًا.

وكشفت صحيفة lemonde الفرنسية عن ضبط الشرطة الفرنسية لدبلوماسي مقرب من ولي عهد السعودية محمد ابن سلمان يحمل مبلغا ماليا كبيرا في مطار شارل ديغول في باريس.

وقالت الصحيفة الشهيرة إن الدبلوماسي يحمل نصف مليون euro نقدًا بشنطته، تمّ ضبطهُ قادمًا من مطار الملك عبد العزيز لمطار شارل ديغول.

وتساءلت: “يا تُرى هل الأموال لتمويل أحزاب متطرفة معادية للإسلام؟ أم مصروف قتلة مأجورين؟ أم رشوة لتلميع صورة ابن سلمان؟”.

وقررت السلطات الصحية في السعودية حظر استيراد لحوم الدواجن والبيض بشكل مؤقت من فرنسا.

وجاء قرار السعودية بإيعاز من الهيئة العامة للغذاء والدواء في المملكة بسبب انتشار انفلونزا الطيور.

وأوضحت هيئة الغذاء السعودية بأمر من ابن سلمان أن القرار يسري على مناطق Landes وPyrenees-Atlantiques وGers الفرنسية.

وبينت أن قرار الحظر الصادر جاء بعد الاطلاع على التقرير الصادر من المنظمة العالمية للصحة الحيوانية (OIE).

وهذا التقرير أكد-بحسب هيئة الغذاء السعودية- تسجيل حالات تفشي جديدة لمرض انفلونزا الطيور شديد الضراوة في تلك المناطق الفرنسية..

لكن الهيئة استثنت من قرار الحظر المؤقت لحوم الدواجن وبيض المائدة ومنتجاتهما المعاملة حراريا والكفيلة بالقضاء على فيروس إنفلونزا الطيور.

غير أنها اشترطت أن تكون مطابقة للاشتراطات والضوابط الصحية والمواصفات القياسية المعتمدة.

كما اشترطت إرفاق شهادة صحية صادرة من الجهات المعتمدة المختصة لدى جمهورية فرنسا تثبت خلو المنتج من فيروس انفلونزا الطيور.

ونوهت الهيئة إلى أن قرارها يأتي إلحاقا لقرار رقم (14280/ق) بشأن فرض حظر مؤقت على استيراد لحوم الدواجن.

إضافة إلى وبيض المائدة ومنتجاتهما وتجهيزاتهما من منطقة AINT GEOURS DE MAREMNE في فرنسا.

وأكدت هيئة الغذاء السعودية أن تفشي إنفلونزا الطيور في هذه المنطقة شديد الضراوة، على حد وصفها.

وفي مايو الماضي، أعلنت البرازيل أن السعودية حظرت الواردات من 11 مصنعا للحوم الدواجن.

ولفتت إلى أن قرار الرياض جاء “دون إخطار مسبق أو تبرير للقرار”.

وأوضحت جيه.بي.إس، أكبر شركات اللحوم في العالم أنها من المتأثرين بالحظر.

لكنها رفضت الكشف عن عدد المصانع التي استهدفها القرار السعودي.

في حين، قالت الهيئة العامة للغذاء والدواء السعودية إن الواردات من سبعة مصانع لجيه.بي.إس من المقرر وقفها اعتبارا من 23 مايو.

ومنذ فترة، تسعى دول عربية تستورد منتجات متوافقة مع الشريعة الإسلامية إلى تقليص وارداتها في وقت تدعم الإنتاج المحلي من اللحوم.

وفي مايو الماضي، أعلنت شركة “المراعي” السعودية عن أضخم استثمار لشركة غذائية في الشرق الأوسط.

ويهدف الاستثمار لتعزيز الأمن الغذائي للمملكة بما يسهم بتحقيق رؤية 2030.

وخصصت “المراعي” 6 مليارات و600 مليون ريال لمضاعفة إنتاجها من الدواجن في غضون خمس سنوات.

وهذا سيسهم في خفض فاتورة الاستيراد الغذائي للمملكة العربية السعودية.

 

للمزيد| ضبط دبلوماسي مقرب من ابن سلمان بمبلغ فلكي بمطار بفرنسا.. ما السر؟

لمتابعة صفحتنا عبر فيسبوك اضغط من هنا

 

قد يعجبك ايضا