“ريبريف”: نخشى على حياة كل المحكومين بعقوبة الإعدام في السعودية

 

Advertisement

الرياض – خليج 24| طالبت منظمة ريبريف المناهضة لعقوبة الإعدام بتغيير رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون لمساره وموقفه من السعودية وإدانة عمليات الإعدام الجارية فيها.

وقدمت المنظمة عريضة حظيت بتأييد وتوقيع 20 ألف شخص، تؤكد إشراف ولي العهد محمد بن سلمان على أكبر عملية إعدام جماعي بتاريخ البلاد.

وقالت إنه ابن سلمان أعدم مؤخرًا 81 رجلاً، فيما لم يدن جونسون هذا العمل الوحشي والصادم بل إنه زار السعودية بعدها بوقت قصير.

وأشارت المنظمة إلى أنه صافح ابن سلمان بوقت أعدم الأخير 3 أشخاص يوم الزيارة و4 آخرين في اليوم التالي.

وأكدت خشيتها على حياة كل شخص ينتظر تنفيذ حكم الإعدام فيه بالسعودية.

وبينت المنظمة أن ذلك يشمل ذلك عبد الله الحويطي الذي كان 14 عامًا فقط لحظة اعتقاله وتعذيبه لتوقيع “اعتراف”.

Advertisement

كما يواجه البحرانيان جعفر سلطان وصادق ثامر خطر الإعدام الوشيك.

وطالبت المنظمة جونسون بتغيير مساره وإدانة علنًا عمليات القتل هذه قبل إزهاق المزيد من الأرواح.

فيما قالت منظمة العفو الدولية إن عدد عمليات الإعدام في السعودية يشهد ارتفاعًا مثيرًا للقلق، مشيرة إلى الأرقام المسجلة عن كل عام.

واستعرضت المنظمة في تقريرها السنوي لعقوبة الإعدام، تنفيذ 579 عملية إعدام في 18 دولة بـ2021– بزيادة 20% عن إجمالي عام 2020.

وأشارت إلى أن عدد عمليات الإعدام في السعودية بلغت ما يزيد عن الضعف منذ عام 2020.

وذكرت أن تقريرها لم يشمل إعدام الرياض بمارس الماضي لـ81 شخصا أدينوا بجرائم مختلفة مرتبطة “بالإرهاب”، في يوم واحد.

ونبهت المنظمة إلى أنه يتخطى إجمالي حالات الإعدام بـ2021، التي شملت 69 شخصًا.

وأعاد تنفيذ وزارة الداخلية السعودية أكبر عملية إعدام جماعي بتاريخها الانتباه إلى سجلها الحقوقي الأسود.

لكن تؤكد منظمات دولية أنه تجاوز كل “الخطوط الحمر”.

وشنت منظمات حقوقية انتقادات حادة على خلفية تنفيذها الحكم.

ووصف بأنه “مجزرة” جديدة ترتكبها السعودية ضد أي معارض لهم.

وهاجمت فرض قوانين تقييدية على التعبير السياسي والديني.

وانتقدت استخدامها عقوبة الإعدام، بما بذلك لمتهمين اعتقلوا عندما كانوا قاصرين.

مؤخرا، نفذت السعودية أكبر عملية إعدام بتاريخها لقرابة 81 شخصا.

واتهمت هؤلاء بأنهم “ممّن اعتنقوا الفكر الضال ومناهج ومعتقدات منحرفة”.

يذكر أن هذه أكبر عملية تنفيذ إعدامات تنفذها السعودية دفعة واحدة منذ سنوات.

إذ نفذت عام 2016 إعدامات لنحو 47 شخصا أبرزهم رجل الدين الشيعي “نمر النمر”.

بيد أن رقم 81 الأعلى في تاريخ المملكة الحديث.

وأعدمت الرياض في أبريل 2019، 37 رجلا بعملية إعدام جماعية، بينهم شخصان كانا طفلين وقت ارتكاب جرائمهما.

أحكام الإعدام في السعودية

وتصنف السعودية رائدة على مستوى العالم في مجال عقوبة الإعدام.

يذكر أن عمليات الإعدام فيها أقل من المتوسط بعام 2020، إذ أبلغت هيئة حقوق الإنسان عن إعدام 27 شخصا.

وجاء بعد عام 2019 الذي صنف بأنه قياسي في عمليات الإعدام بتنفيذ العقوبة بحق 184 شخصًا.

 

للمزيد| السعودية تنفذ أكبر عملية إعدام جماعي بتاريخها.. ما هوية المعدومين؟

قد يعجبك ايضا

seks hikayeleri