خطة جديدة لإصلاح نظام الدعم في عُمـان.. متى ستبدأ ؟

مسقط- خليج 24 | قالت الحكومة العمانية، الأحد، إن سلطنة عُمـان ستبدأ في إصلاح نظام الدعم المكلف في يناير بتحويل تركيز إنفاقها على الكهرباء والمياه إلى أفقر مواطنيها.

Advertisement

وتهدف الخطة، إلى جانب قوانين العمل والخصخصة والضرائب الجديدة، إلى تقليص العجز المالي في عُمـان .

ومن المتوقع أن يصل العجر المالي إلى 10٪ من الناتج الاقتصادي هذا العام، وفقًا لتوقعات صندوق النقد الدولي.

وقالت الحكومة إن نظام الدعم الجديد للكهرباء والمياه سيستثني الأسر التي تربح أكثر من 1250 ريالا (3260 دولارا) في الشهر.

ويبلغ إجمالي دعم الكهرباء والمياه نحو 1.95 مليار دولار حسب موازنة 2020.

وسيتم إلغاء دعم الكهرباء بالكامل بحلول يناير 2021 للمستهلكين غير السكنيين الكبار، وفق الحكومة العمانية.

وسيشمل ذلك الكيانات الصناعية والسياحية والتجارية والحكومية.

Advertisement

وسيتم رفع تعريفات المرافق تدريجياً للجميع حتى يتم رفع الدعم بالكامل في عام 2025.

بالإضافة لتنفيذ نظام دعم وطني لمساعدة المستهلكين من ذوي الدخل المنخفض، وفق الحكومة.

ولتخفيف الضربة التي يتعرض لها العمانيون الأفقر، ستتبنى السلطنة هيكل تعرفة جديد، وتهدف هذه الهيكلة إلى مساعدة الأسر ذات الدخل المنخفض.

وسيأخذ البرنامج، الذي يستند إلى تعداد عام 2019، في الاعتبار الدخل الشهري للأسر بالإضافة إلى عدد الأشخاص الذين يعيشون في مسكن واحد.

فعلى سبيل المثال، فإن الأسر المعيشية المكونة من تسعة أشخاص والتي تحصل على 1250 ريالًا شهريًا أو أقل ستكون مؤهلة للحصول على إعانة.

وقالت الوزارة إن الأسر التي يزيد دخلها الشهري عن ذلك لن تكون مؤهلة للإعفاء.

وارتفعت فاتورة دعم الكهرباء في سلطنة عُمـان وحدها بنسبة 15٪ من 2016 إلى 2020.

فيما تصل حاليًا إلى حوالي 750 مليون ريال سنويًا.

وقالت الوزارة إن هذا يمثل نحو 5٪ من الميزانية ونحو 20٪ من العجز المتوقع لهذا العام.

وقتابعت “دعم الكهرباء سيصل إلى 900 مليون بحلول عام 2025 إذا لم يمسه أحد”.

وسيبدأ العمل بالخطة الجديدة في يناير وسيتعين على العمانيين المؤهلين التقديم بدءًا من يوم الأحد.

ولم يتضح ما إذا كان المقيمون الأجانب سيستفيدون أيضًا من النظام الجديد.

وأدى انخفاض أسعار النفط والتباطؤ الاقتصادي الناجم عن تفشي فيروس كورونا إلى إجهاد مالية عُمـان وهي منتج صغير للطاقة نسبيًا.

وأحدث الحاكم الجديد السلطان هيثم بن طارق هزة في الحكومة وكيانات الدولة، حيث وافق في أكتوبر / تشرين الأول على إدخال ضريبة القيمة المضافة اعتبارًا من أبريل المقبل لتعزيز إيرادات الدولة.

إقرأ أيضًا:

نساء سلطنة عمان محظوظات.. لهذا السبب؟

قد يعجبك ايضا

seks hikayeleri