“جنة غسيل الأموال”.. الإمارات ترفض تسليم أخطر مطلوب بالدنمارك

 

Advertisement

أبو ظبي – خليج 24| رفض قاض تسليم المتهم الرئيسي بقضية احتيال على سلطات الضرائب الدنماركية إلى كوبنهاغن، عقب طلبها من الإمارات القبض عليه وإيداعه عبر “الإنتربول”.

وقالت وكالة “رويترز” للأنباء إن “كوبنهاجن” طلبت تسليم البريطاني سانجاي شاه، الذي اعتقل بدبي بيونيو الماضي.

وأشارت إلى أن الدنمارك ترغب بمحاكمته بتهمة تورطه بقضية الاحتيال الضريبي على أرباح الأسهم المعروفة باسم كوم-إكس.

وشاه مشتبه بإدارته خطة شملت تقديم طلبات للخزانة الدنماركية نيابة عن مستثمرين وشركات لاسترداد ضرائب أرباح تبلغ 9 ملايين كرونة دنمركية (1.23 مليار$).

ومؤخرا، دعا رجل أعمال بريطاني من الإمارات لعدم تسليمه إلى الدنمارك التي تطلبه عقب اتهامه بالتورط في أكبر عملية احتيال ضريبي وغسل أموال في تاريخها.

Advertisement

وطلب محامي “سانجاي شاه” من أبوظبي عدم تسليم موكله باعتبار أن معاهدة التسليم بين أبوظبي وكوبنهاجن لا تزال غير مفعلة في الإمارات.

وفي يونيو الماضي، أوقفت شرطة الإمارات “شاه” كونه مطلوب لدى الدنمارك إثر تورطه باحتيال ضريبي وغسل أموال بـ1.7 مليار دولار.

وطلب محاميه من المحكمة بجلسة مغلقة رفض الطلب.

وقال المحامي علي الزرعوني: “بعد جلسة الاستماع، إنه يعتقد أن الدنمارك انتهكت المعاهدات الدولية المتعلقة بتسليم المجرمين”.

ومؤخرا، دفع افتضاح أمر اختباء سانجاي شاه أبرز المطلوبين لدى الدنمارك المتورط بأكبر عملية احتيال ضريبي وغسل أموال بتاريخها المقيم في دبي، الإمارات لاعتقاله.

وقالت شرطة دبي في بيان إن شاه (52عامًا) يحمل الجنسية البريطانية وتورط بقضية غسيل أموال بقيمة 12 مليار كرونة دنماركية (1.7مليار$).

وأشارت إلى أن ذلك جاء عقب إنشاء عدة شركات مُتخصصة بـ”تقديم طلبات استرداد ضرائب الأرباح ببيانات غير صحيحة”.

من هو سانجاي شاه 

وذكرت شرطة دبي أن القبض على سانجاي شاه عقب تلقي أبوظبي مذكرة ضبط دولية من كوبنهاجن، ضده.

وبينت الإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية في دبي أن سانجاي شاه” أنشئ شركات لتقديم طلبات استرداد ضرائب الأرباح المدفوعة على الأرباح الموزعة.

وأوضحت أن المتهم أقدم على غسل الأرباح الناتجة عن الاحتيال الضريبي بتقديم مطالبات استرداد الضرائب ببيانات غير صحيحة.

جرائم سانجاي شاه 

وذكرت أنه شارك بصفقات مرتبطة بضرائب “كوميكس” تعنى بشراء الأسهم قبل توزيع أرباحها بمدة قصيرة وبيعها بعد توزيعها.

وقالت شرطة دبي إن ملف سانجاي شاه أحيل للنيابة لاتخاذ الإجراءات القضائية بتسليمه طبقًا للقوانين الدولية.

كما كشفت صحيفة “فاينانشال تايمز” البريطانية عن أن الإمارات قررت تجميد أصول عصابة كيناهان الأيرلندية لتهريب المخدرات التي تنشط منذ سنوات في دبي.

وقالت الإمارات إنها تحقق بأمر العصابة، عقب افتضاح أمرها ورصد أمريكا 5 ملايين دولار مكافأة لمن يدلي بمعلومات عن زعمائها.

وأشارت إلى أنها تتعاون بشكل وثيق بقضايا تشمل عناصر أجنبية، بما يتسق مع الالتزامات الدولية لدولة الإمارات”.

يذكر أن واشنطن رصدت 5 ملايين دولار مكافأة لمن يدلي بمعلومات تقود لاعتقال زعماء عصابة دبي.

وربطت العصابة ببعض من أخطر شبكات الجريمة في العالم.

ونظم دانييل كيناهان، أحد زعماء العصابة الثلاثة مباريات الملاكمة الشهيرة مؤخرًا.

وبحسب الشرطة الأيرلندية، انتقلت العصابة من الاتجار بالهيروين والكوكايين بدبلن بعقد التسعينات إلى العمل بكامل أوروبا.

وقال مصدر مطلع للصحيفة إن تجميد الأصول يتضمن الحسابات المصرفية الشخصية وحسابات الشركات.

يذكر أن وزارة الخزانة الأمريكية فرضت عقوبات على عدد من كبار أعضاء عصابة “كيناهان” الإيرلندية للجريمة المنظمة.

واتهم مسؤولون في الوزارة العصابة بإدارة أعمالها من الإمارات.

وقالوا إن دانييل كيناهان هو أحد الأشخاص السبعة الذين فرضت عليهم واشنطن عقوبات.

وأشاروا إلى أنه عمل في السابق مستشارا للملاكم تايسون فيوري.

وبين مسؤولو وزارة الخزانة أن كيناهان “يدير العمليات اليومية للمنظمة على الأرجح”.

وظهرت عصابة “كيناهان” في دبلن في تسعينيات القرن الماضي.

وتقول الولايات المتحدة إنها واحدة من أكبر عصابات الجريمة في العالم.

وذكرت أن “العصابة التي تستخدم دبي الآن مركزا لأنشطتها غير القانونية، جذور في إيرلندا والمملكة المتحدة وإسبانيا والإمارات”.

وأكملت: “كما لديها مصالح تتعلق بتجارة المخدرات وغسيل الأموال”.

وقالت إن العصابة “تهرب مخدرات قاتلة بما في ذلك الكوكايين إلى أوروبا، كما تشكل تهديدا للاقتصاد المشروع بأكمله من خلال دورها في غسيل الأموال العالمي”.

وتستهدف العقوبات كيناهان، الذي حددت اسمه المحكمة العليا الإيرلندية سابقا بوصفه مراقبا لحسابات العصابة ومديرا لها.

ووالده كريستوفر الكبير، وهو مهرب مخدرات مدان ومؤسس محتمل للعصابة.

وشقيقه كريستوفر الصغير، المتهم بالعمل مع عصابة “نقل وبيع المخدرات في المملكة المتحدة”.

كما رصدت وكالة مكافحة المخدرات الأمريكية مكافآت تصل إلى 5 ملايين دولار لمن يدلي بمعلومات تساعد في اعتقال أي من أعضاء أسرة كيناهان الثلاثة.

 

إقرأ أيضا| يقيم بحرية منذ سنوات..بريطانيا تحرج الإمارات وتجبرها لاعتقال عضو عصابة إجرام دولية

 

 

قد يعجبك ايضا

seks hikayeleri