تفاصيل مذكرة التفاهم التي وقعتها أرامكو مع كاوست لإنشاء مركز التميز للذكاء الاصطناعي

الرياض- خليج 24| وقّعت شركة أرامكو السعودية العملاقة للنفط مذكرة تفاهم مع جامعة الملك عبدالله للعلوم والتقنية (كاوست)، لإنشاء مركز جديد للتميّز في مقر الجامعة.

وأوضحت أرامكو وكاوست أن المركز يهدف إلى دعم جهود البحث والتطوير ونشر وتسويق تقنيات الذكاء الاصطناعي المتقدمة.

ولفتا إلى أن ذلك سيكون من خلال معالجة تحديات تأثير الأعمال في شركة النفط على المستوى المؤسسي المستدام بدلا من المشاريع الفردية.

وجرى توقيع المذكرة في مقر الجامعة الرئيس في ثول، بحضور نائب الرئيس للتحول الرقمي في أرامكو نبيل النعيم.

في حين، حضر نائب رئيس الأبحاث في جامعة الملك عبدالله للعلوم والتقنية، البروفيسور دونال برادلي.

وذكر النعيم أن الشركة تتخذ خطوات لتوسيع نمو الذكاء الاصطناعي ودفع التحوّل الرقمي، واعتماد الذكاء الاصطناعي.

وبين أن مركز التميز للذكاء الاصطناعي يجمع بين ابتكارات التحول الرقمي الرائدة التي تنتهجها الشركة.

وأيضا بين التميز الأكاديمي المعروف عالميا لجامعة الملك عبدالله للعلوم والتقنية، وفق قوله.

وقال إن “إنشاء شبكة الأبحاث العالمية الخاصة بنا وتنميتها يعد جزءا لا يتجزأ من سعينا”.

وذلك “لتطوير حلول مستدامة ومتطورة للتحديات التي تواجه صناعتنا ومستهلكي الطاقة في كل مكان”.

اقرأ أيضا: الأقمار الصناعية تكشف حجم خسائر “أرامكو” عقب هجمات جدة

 

فائدة مركز التميز لأرامكو

في حين، أوضح أن المركز سيوفر إطارا مشتركا للعمل مع الشركة بشكل وثيق لتطوير حلول مناسبة وسريعة.

وذلك لاحتياجات قطاع الطاقة والقطاعات الأخرى ذات الصلة.

إضافة إلى تدريب الكوادر اللازمة لدفع حركة التنمية في هذا المجال الحيوي والمهم.

ويهدف مركز التميّز للذكاء الاصطناعي الجديد إلى تنمية مهارات البحث وتطوير المنتجات والتسويق التجاري.

وأيضا ريادة الأعمال في السعودية من خلال خلق فرص فريدة من نوعها للبحث والتطوير المتقدم للذكاء الاصطناعي.

الأكثر أهمية أنه بحسب المذكرة فإن موظفي أرامكو سيتمكنون من المشاركة في الجهود البحثية المشتركة.

كذلك المشاريع المتعلقة بالأعمال مع جامعة الملك عبدالله للعلوم والتقنية، وتسريع بناء العلامات التجارية، والمنشورات العلمية.

إضافة إلى زيادة الملكية الفكرية والفرص التجارية.

وأيضا توسيع محفظة الملكية الفكرية في “أرامكو” والجامعة من خلال إنشاء بروتوكول عالي القيمة والتأثير.

وتنص مذكرة التفاهم أيضا على أن يقوم المركز بتطوير منح الدكتوراه ودرجات الدراسات العليا البحثية وفرص التدريب الداخلي لموظفي الشركة.

كما تهدف إلى خلق فرص التدريب والتوظيف بدوام كامل لطلاب جامعة الملك عبدالله للعلوم والتقنية.

أيضا تهدف المذكرة تسريع تطوير ونشر حلول الذكاء الاصطناعي المتقدمة، واحتضان شركات علوم البيانات والذكاء الاصطناعي، والتعلّم الآلي، بحسب ما جرى الاتفاق عليه.

ومؤخرا طوّرت أرامكو العديد من الحلول الحديثة لمعالجة كميات هائلة من البيانات الآنية.

وتهدف هذه الحلول لتحسين مجموعة من الوظائف، بما في ذلك اكتشاف الهيدروكربونات واستعادتها، وكفاءة الإنتاج وموثوقيته.

قد يعجبك ايضا

seks hikayeleri