تراجع حاد ينال من أسواق الخليج المالية

المنامة – خليج 24| سجلت بورصات رئيسية في دول الخليجي يوم الثلاثاء، انخفاضًا جديدًا في أسواقها المالية .

Advertisement

وقالت وكالة رويترز إن المملكة العربية السعودية تصدرت الخسائر على إثر تراجع أسهمها في القطاع المالي.

وبينت أن المؤشر القياسي السعودي خسر 0.9 بالمئة، مع هبوط سهم مصرف “الراجحي” 1.1 بالمئة، ونزول سهم مجموعة “سامبا” المالية 2.7 بالمئة.

وذكرت “رويترز” أن مكاسب عديدة توقفت على مدار ثلاث جلسات، بفعل اتفاق اندماج مبدئي مع البنك الأهلي التجاري.

ونقلت عن مسؤول كبير في صندوق النقد الدولي قوله إن اقتصادات دول مجلس التعاون الخليجي ستنكمش بنسبة 7.6 بالمئة هذا العام.

وأرجع المسؤول هذه الخطوة إلى انخفاض أسعار النفط وتواصل تفشي فيروس كورونا المستجد في العالم.

بينما فقد مؤشر دبي في الإمارات ما قيمته 0.7 بالمئة مع انخفاض معظم الأسهم المدرجة عليه.

Advertisement

وسجل سهم “إعمار” العقارية القيادي هبوطا نسبته 2.2 بالمئة، مع تراجع جديد لسهم “بنك دبي الإسلامي” بنسبة واحد بالمئة.

إلى هذا، ارتفع مؤشر أبوظبي بنسبة 0.2 بالمئة.

وأوضحت رويترز أن سهم بنك “أبوظبي الأول” وهي أكبر بنوك البلاد، صعد بنسبة 1.8 بالمئة.

بينما فقد المؤشر في قطر 0.6 بالمئة. كما دنى سهم “بنك قطر الوطني” 1.3 بالمئة.

وبشأن منطقة الخليج، فقد ارتفعت البورصة المصرية 0.1 بالمئة.

وتفوق سهم مجموعة طلعت مصطفي للتطوير العقاري بنسبة 1.2 بالمئة.

وكانت بورصات دول الخليج المالية أغلقت على تراجع في آخر جلسات الأسبوع.

وشهدت بورصات الخليج نزول 5 أسواق في الصدارة منها كانت أبو ظبي، بينما ارتفع سوقًا السعودية ومسقط.

ودفع هبوط أسعار النفط إلى تراجع بورصات الخليج، مدفوعة بارتفاع مخزونات الخام الأمريكية ومخاوف من موجة ثانية لفيروس كورونا.

فقد سجلت العقود الآجلة لخام القياس العالمي مزيج برنت تسليم أغسطس تراجعًا قدره 1.31٪ أو 0.53 دولار، إلى 39.78 دولارًا لكل برميل.

وخففت دول الخليج من إجراءات وقيودها الاحترازية لإنعاش الاقتصاد الذي تردى بفعل انتشار الفيروس، ومنها فتح أسواق وبورصات المنطقة المالية .

قد يعجبك ايضا

seks hikayeleri