بنك قطري “الأكبر في المنطقة” يباشر عمله بالرياض وهذه توقعاته؟

   

 

Advertisement

الرياض – خليج 24| رجح رئيس قطاع المالية بمجموعة بنك قطر الوطني رمزي مرعي انتعاشا تدريجيا لأنشطة البنك بعد إعادة فرعه للعمل في الرياض، عقب توقف قرابة 3 سنوات إثر الأزمة الخليجية.

وأفاد مرعي أبلغهم بأن التأثير المتوقع لإعادة فتح فرع أكبر بنوك الخليج من حيث الأصول بالرياض سيكون بشكل تدريجي.

وأشار إلى أن بنك قطر المركزي سيؤسس البنية التحتية لتكنولوجيا المعلومات والفريق المصرفي بالعاصمة السعودية.

وكانت الرياض أعلنت في 5 يناير عن اتفاق لإنهاء الحصار الذي أجبر شركات قطرية على وقف أعمالها في السعودية.

واضطرت شركة الطيران القطرية إلى تعديل مسار رحلاتها لتمر حول المجال الجوي السعودي.

يذكر أن بنك قطر الوطني فتح فرعه في الرياض بمايو 2017، قبل شهر فقط من بدء الأزمة الخليجية.

Advertisement

وقال قبل أيام إن ربحه السنوي تراجع بأكثر من 16% متضررًا من مخصصات بلغت 1.6 مليار دولار.

وارتفعت أصول “قطر الوطني” عام 2020 نحو 259.5 مليار دولار.

ويوازي بذلك 20.6% من إجمالي أصول البنوك الخليجية ليعد الأكبر بمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

ونالت مجموعة المجموعة جائزتي “أفضل بنك رقمي-قطر 2020″، و”القروض الأكثر ابتكارا-قطر 2020” من قبل “Global Business Outlook”.

وتصدرت قائمة الـ500 علامة تجارية مصرفية الأعلى قيمة بالشرق الأوسط وأفريقيا.

وكان بنك الكويت المركزي كشف قبل أيام قليلة عن أن الدينار يواصل قوته واستقرار سعر صرفه رغم ما يشاع عنه.

وأوضح: “في ضوء تقرير إعلامي حول تخفيض قيمة الدينار نؤكد التزامنا بالمحافظة على استقرار سعر صرف الدينار بما يضمن قوته الشرائية”.

وأشار إلى أنه سيواصل الالتزام بالسياسات الرامية لتقوية الدينار والمحافظة على الاستقرار المالي والنقدي بالبلاد.

وكان بنك التنمية الاجتماعية كشف عن تحديث جديد بشأن القروض الاجتماعية، شملت قرارات جديدة.

وأعلن في بيان عن رفع الحد الأعلى لراتب المقترض إلى 12500 ريال بدلًا من 10 آلاف.

قد يعجبك ايضا