بشرى سارة بشأن القطاعات المتضررة من “كورونا” في البحرين

المنامة – خليج 24| اتخذت مملكة البحرين يوم الثلاثاء، قرارًا “سارًا” بشأن أجور المواطنين العاملين في القطاعات المتضررة من جائحة كورونا.

وأفاد مجلس الوزراء البحريني في بيان، بتجديد دعم أجور المواطنين العاملين في القطاعات المتضررة من كورونا بنسبة 50 بالمئة حتى نهاية 2020.

وأوضح أن المواطنين المؤمَّن عليهم بالقطاعات الخاصة سيستفيدون من الدعم لـ3 أشهر إضافية.

وبينت المجلس أنه سيستفيد 23 ألف عامل بحريني، و4 آلاف منشأة، إضافة لمنشآت سياحية ستُعفى من دفع رسوم السياحة لذات الفترة.

وكانت دولة البحرين اتخذت قرارا يقضي بتحمل نصف رواتب البحريين المؤمّن عليهم ممن يعملون في الشركات والقطاعات الأكثر تضررًا من فيروس كورونا.

وأفادت وكالة الأنباء الرسمية “بنا” بأن الحكومة البحرينية قررت دعم القطاعات الاقتصادية الأكثر تأثرًا مدة تصل إلى ثلاثة أشهر تبدأ من يوليو المقبل.

وذكرت أن قرار صروف رواتب المتضررين في القطاعات جاء “تنفيذًا لتوجيهات ملكية سامية”.

ولفت إلى “قرار من حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى”.

وقالت “بنا” إن القرار جاء لتوحيد الجهود لمواجهة انعكاسات فيروس كورونا عالميًا على المستوى المحلي”.

وأشار إلى أنه لحفظ صحة وسلامة المواطنين والمقيمين”.

وذكر أن ذلك مع استمرار برامج الدولة ومسيرة عملها تحقيقًا لمساعي التنمية المستدامة.

وبينت أن الحكومة ستدفع 50% من رواتب البحرينيين المؤمن عليهم، ممن يعملون في الشركات الأكثر تضررًا من بداية يوليو وحتى سبتمبر المقبل

وقالت “بنا” إن الصرف إلى القطاعات سيكون وفق شروط وضوابط يحددها وزير العمل والتنمية الاجتماعية بالتعاون مع الجهات المعنية.

وأكدت أن الحكومة ستدعم فواتير المياه والكهرباء للمواطنين بما لا يتجاوز قيمة فاتورة الشهر نفسه من العام الماضي.

وأشارت الوكالة البحرينية إلى أن الحكومة ستدعم القطاعات الاقتصادية الأكثر تأثرًا من جائحة كورونا عبر صندوق العمل (تمكين).

ونبهت إلى أن الصرف سيكون بحسب شروط وضوابط تضعها إدارة صندوق “تمكين”. بحسب صحيفة البيان.

وكانت الحكومة البحرينية قدمت لمواطنيها خلال أزمة فيروس كورونا بمارس الماضي برامج دعم تضمنت تأجيل سداد القروض لـ6 أشهر.

قد يعجبك ايضا