النفيسي: لينتبه “الغنم” من تسويق مصطلح جاليات يهودية في الخليج

   

الكويت- خليج 24| علق الكاتب والمفكر الكويتي د.عبد الله النفيسي على إعلان وزارة الخارجية الإسرائيلية انطلاق رابطة تجمع المجتمعات اليهودية في دول الخليج العربي.

Advertisement

وكتب النفيسي على حسابه في “تويتر” قائلا “ليس هناك ( جاليات يهودية في الخليج Jewish Communities) وهم يعلمون ذلك”.

ولكن (تسويق marketing) هذا المصطلح واستقراره في الوجدان الإعلامي الخليجي يمهّد لتدخلاتهم المستقبلية في الخليج فلينتبه الغنم، وفق النفيسي.

ويوم أمس، أعلنت وزارة الخارجية الإسرائيلية عن انطلاق رابطة تجمع المجتمعات اليهودية في دول الخليج العربي.

Advertisement

وأفاد موقع “إسرائيل بالعربية” التابع لوزارة الخارجية الإسرائيلية بأن رابطة المجتمعات اليهودية الخليجية سترى النور في الدول الخليجية الست.

وكتب تغريدة على تويتر: “ستضم الرابطة وهي الأولى في الخليج من نوعها يهود الإمارات والبحرين وعمان والسعودية وقطر والكويت”.

وقالت الرابطة: “نحن ملتزمون بنمو وازدهار الحياة اليهودية فيها”.

فيما ذكرت هيئة البث الإسرائيلية (مكان) أن الغرض منها تقديم الخدمات الدينية لليهود الذين يأتون لها، سواء للاستقرار أو السياحة.

وبينت أن رئيس الجالية اليهودية في البحرين أبراهام نَونَو سيترأس الرابطة.

ووقعت البحرين مع الإمارات في شهر سبتمبر الماضي اتفاق تطبيع مع إسرائيل في العاصمة الأمريكية واشنطن.

وقال نَونَو إن الرابطة لتوحيد موارد المجتمعات، مثل طعام الكوشر والمساعدات الدينية، الدفن وغيرها”.

وذكر أن “كل هذه الخدمات يجب أن تكون موجودة ومتاحة لجميع اليهود في الخليج، وهذا هو الهدف الأساسي للرابطة”.

وأشار إلى أنه لا جاليات حقيقية في السعودية أو الكويت، لكن هناك يهود يمكننا تقديم جميع أنواع الخدمات لهم.

وكانت صحيفة “هآرتس” الإسرائيلية أزاحت الستار عن موافقة إسرائيلية على نشر بطاريات القبة الحديدية المضادة للصواريخ بعدة دول فيها.

وقالت الصحيفة إن إسرائيل وافقت على أن نشر أمريكا بطاريات القبة الحديدية الإسرائيلية الصنع بالخليج.

وعزت الموافقة إلى اتفاقيات التطبيع بين إسرائيل ودول بالخليج والتوتر مع إيران.

ورفضت المنظومة الأمنية الإسرائيلية –وفق هآرتس- كشف أسماء الدول الخليجية التي ستنشر فيها بطاريات القبة الحديدية.

وأوضحت أن الجيش الأمريكي سينشر بطاريات القبة التي اشتراها مؤخرًا في بعض دولها.

ونبهت إلى أن أمريكا ستنشر كذلك البطاريات بقواعد عسكرية مختلفة في أوروبا والشرق الأقصى.

قد يعجبك ايضا