“الفيفا”: تغيير ظروف 1.5 مليون عامل في قطر مثار فخر

 

Advertisement

الدوحة – خليج 24| أشاد رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) جياني إنفانتينو بإصلاحات دولة قطر بشأن حقوق العمال، مؤكدًا أن العمال الأجانب لديها فخورون بعملهم الجاد.

وقال إنفانتينو لوسائل إعلام أمريكية: “حين تعطي عملاً لشخص ما، حتى بالظروف الصعبة، فإنك تمنحه الكرامة والفخر”.

وثمن تعديلات وإصلاحات قطر في قوانين العمل التي تمثلت بإقرار حد أدنى للأجور وتعزيز حقوق العمال.

ونبه إنفانتينو إلى أن تغيير ظروف 1.5 مليون شخص هم عمّال ملاعب كأس العالم شيء يجعلنا فخورين.

وكان الاتحاد الأوروبي أشاد في تقريره السنوي المعنون بـ”حقوق الإنسان والديمقراطية في العالم 2021″ بإصلاحات قوانين العمل بالدوحة.

وأوضح أن قطر باتت الدولة الأولى خليجيًا التي تسمح للعمال بتغيير وظائفهم قبل انتهاء عقودهم دون إذ صاحب العمل”.

Advertisement

وصادقت الدوحة على الحد الأدنى للأجور بمقدار ألف ريال (274$) شهريًا لجميع موظفي القطاعات.

كما رحبت المنظمة الإقليمية الأفريقية للاتحاد الدولي لنقابات العمال بإصلاحات قطر في قوانين العمل والممارسات الفضلى به لتعزيز حقوق العمال الوافدين وحمايتها.

وأشاد الوفد المنظمة عقب زيارة استمرت يومين، بإصلاحات نظام الكفالة والسكن وحرية تغيير جهة العمل ووضع حد أدنى للأجور.

وثمن إلغاء الدوحة لمأذونية الخروج وإنشاء لجنة فض المنازعات العمالية وعديد الإصلاحات على قوانين العمل لديها.

عمال الوافدين في قطر

وقال الوفد إن الإصلاحات تضمنت معايير ومتطلبات ذات صلة بالصحة والسلامة في مواقع العمل وأي مكان وخاصة ارتفاع درجات الحرارة.

وأثنى على مراكز تأشيرات قطر في الخارج التي دشنتها الدوحة في تأسيسها بالدول المصدرة للعمالة لضمان حقوق العمال وحمايتها.

وأشار إلى مبادرة إلى توقيع عقود العمل بمراكز تأشيرات قطر قبيل مغادرة العمال الوافدين لبلدانهم.

وأكد الوفد أن الدوحة ملتزمة بشكل صارم بالتعاون مع الدول الأعضاء في الاتحاد الافريقي، لمواصلة تعزيز التوظيف العادل للمهاجرين الأفارقة.

ودعا الدوحة لمواصلة استعداداتها لاستضافة كأس العالم FIFA 2022 بنجاح.

كم عدد العمال الوافدين في قطر

وأعرب عن ثقته باستمرار مسيرة الإصلاحات في سوق العمل ما بعد بطولة كأس العالم.

وقال إنها ستكون بمثابة إرث حقيقي يحقق أجندة العمل اللائق التي يمكن أن يتشاركها ويستمتع بها الجميع، بمن فيهم العمال الوافدون.

أشار إلى أن هناك تحديات تعمل الحكومة القطرية على تجاوزها في سبيل المزيد من تحسين بيئة العمل.

ونبه الوفد إلى أنه ورغم التحديات، فإن ما يثلج الصدر أن الدوحة تؤكد أن الجهود مستمرة لمواجهة التحديات.

وأوضح أن قطر تشير إلى أنه “ما يزال هناك مجال للتحسن، وهذا موقف ينم عن تواضع ومثالية».

وعبر أيوبا وابا رئيس الاتحاد الدولي لنقابات العمال رئيس تجمع العمل النيجيري عن تقديره الكبير لمسار الإصلاحات بالدوحة.

وتطرق إلى مختلف المسارات التي شملتها الإصلاحات في الدوحة.

ظروف العمال الوافدين في قطر

وقال وابا إن ما يميز الإصلاحات أنها شاملة لقطاعات كثيرة، ومستمرة، ومعززة بمنظومة تشريعية تضمن لها الاستدامة، والفاعلية.

وأضاف: “نحن على يقين بأن الدوحة بيئة عمل آمنة ونشجع العمال الأفارقة على العمل في هذا البلد».

فيما أكد وزير العمل القطري علي بن صميخ المري أن قطر أقرت عديد الإصلاحات التشريعية والإدارية الخاصة بتحسين ظروف وبيئة العمل.

وأشار المري خلال المؤتمر الصحفي إلى أن ذلك بإطار دعم الجهود الطموحة للدولة لإصلاح قطاع العمل.

مونديال قطر 2022

وبين أن اعتمادها تشريعات ألغت نظام الكفالة وسمحت بالانتقال من جهة عمل لأخرى، وإلغاء تصاريح الخروج، وشهادات عدم الممانعة عند تغيير جهة العمل.

وذكر المري أن قطر أقرت عديد التشريعات ذات الصلة بمكافحة العمل الجبري والاستغلال، وتشريعًا بشأن انتخاب ممثلين للعمال باللجان المشتركة.

وشدد على أن الرغبة الحقيقية لقطر تحسين ظروف العمل يجب أن تُشجع على أنها “نموذج” بمنطقة لطالما انتقدت بسبب ممارساتها القاسية.

 

إقرأ أيضا| وفد دولي: إصلاحات ملف حقوق العمال الوافدين في قطر “تثلج الصدور”

قد يعجبك ايضا

seks hikayeleri