فشل احتواء كورونا يجبر السلطات السعودية على تأجيل رفع قيود السفر

   

الرياض- خليج 24| قررت المملكة العربية السعودية اليوم الجمعة تأجيل فتح منافذها البرية والبحرية والجوية بشكل كامل وذلك بسبب ارتفاع الإصابات بفيروس كورونا.

Advertisement

وكان من المقرر أن يتم فتح هذه المنافد أمام المواطنين في السعودية في الـ31 من آذار/مارس المقبل.

لكن بحسب القرار الصادر عن الداخلية السعودية، فقد تقرر فتح المنافذ في الـ17 من شهر أيار/مايو المقبل.

وبررت الداخلية قرارها بأنه جاء بناء على ما أوضحه وزير الصحة بأن “الشركات المصنعة للقاح كوفيد 19 تأخرت بتسليم الدفعات”.

وقالت “ونظرا إلى أهمية الوصول إلى معدلات مناعة مجتمعية مرتفعة في المملكة قبل السماح بالسفر”.

ولفتت الداخلية السعودية إلى أن تأخر اللقاحات يتزامن أيضا مع “وجود موجة ثانية من الجائحة في كثير من الدول”.

من جهتها، أعلنت وزارة الصحة في المملكة اليوم الجمعة تسجيل 267 حالة مؤكدة جديدة لفيروس كورونا الجديد.

وأوضحت الوزارة في بيانها اليوم أن بذلك يرتفع عدد الحالات المؤكدة في السعودية 367543 حالة بينها 2169 حالة نشطة.

Advertisement

وأشارت إلى أن هذه الحالات لا تزال تتلقى الرعاية الطبية، مؤكدة أن معظمهم بحالة صحية مطمئنة.

غير أن الصحة السعودية لفتت إلى أن منها 355 حالة حرجة.

وذكرت أن عدد الوفيات بلغ 6368 حالة، بإضافة حالتي وفاة جديدة.

ودعت وزارة الصحة جميع المواطنين والمقيمين إلى الحرص على غسل اليدين بالماء والصابون.

وأكدت أنه “أهم وسيلة للوقاية من فيروس كورونا“.

كما يلزم على كل شخص عند خروجه من المنزل-بحسب وزارة الصحة- لبس كمامة سواءً طبية أو قماشية أو غطاء محكم على الأنف والفم.

ونبهت إلى أنه يستثنى من ذلك من كان بمفرده في مكان مغلق.

وقبل أسبوعين، أعلنت الصحة اعتماد لقاحين جديدين ضد فيروس كورونا.

وأوضحت أنها قررت اعتماد لقاحي (أسترازينيكا) و(موديرنا) لتوزيعهما على المواطنين.

وكانت السعودية اعتمدت سابقا (لقاح فايزر – بيونتيك) الذي طورته شركتان من أمريكا وألمانيا.

وأشارت الصحة إلى أن اعتماد أسترازينيكا وموديرنا يأتي بسبب التنافس على لقاح فايرز – بيونتيك.

وأردفت “لكن هناك كميات جيدة ستصل إلى السعودية للتطعيم”.

وكانت السعودية بدأت حملة التطعيم باستخدام اللقاح الأمريكي- الألماني، حيث حصل عليه كبار رجالات الدولة.

ومن أبرز من حصل على اللقاح الأمريكي – الألماني العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز، وولي العهد محمد بن سلمان.

كما حصل وزراء السعودية وأمراء المناطق وكبار المسؤولين في النظام السعودي هذا اللقاح.

وقبل أسبوعين أعلن تحالف (فايرز- بيونتيك) عن  تأخير تسليم الدفعة التالية من الجرعات “من ثلاثة إلى أربعة أسابيع.

وتسبب هذا الإعلان في حالة من الذعر في أنحاء العالم، حيث اعتمدت معظم الدول هذا اللقاح.

ولقي لقاح (فايرز- بيونتيك) رواجا مقارنة مع اللقاحات الأخرى التي أعلنت دول تصنيعها.

وأوضحت شركة الأدوية الأميركية وحليفتها الألمانية أنهما وضعتا “خطة إنتاج” للحد من تراجع الإنتاج في الأسبوع الذي يبدأ في 18 يناير.

ولم تذكر الشركة إن كانت ستسلم السعودية اللقاحات في موعدها الذي حددته سابقًا.

قد يعجبك ايضا