أول تعليق من الصين على وصول نانسي بيلوسي إلى تايوان.. ماذا قالت؟

بكين- خليج 24| أصدرت الصين أول تعقيب على وصول رئيسة مجلس النواب الأمريكي نانسي بيلوسي إلى تايوان، على الرغم من تهديداتها وتحذيراتها خلال الأيام والأسابيع الماضية.

Advertisement

وجاء أول تعقيب من الصين على وصول نانسي بيلوسي إلى تايوان من قبل وزارة الخارجية.

وحذرت الخارجية من أن “النهاية لن تكون جيدة للأميركيين”، على حد وصفها.

كما وصفت تحركات الولايات المتحدة بـ “البلطجة”، مدينة “الخيانة الأميركية المتعمدة” لمبدأ “الصين واحدة”.

اقرا أيضا: هذا ما يمكن أن تفعله الصين ردًا على زيارة نانسي بيلوسي لتايوان

وزادت وزارة الخارجية في الصين “الأميركيون يلعبون بالنار في قضية تايوان”.

أيضا عدت الولايات المتحدة بأنها باتت أكبر تهديد للسلام في العالم.

Advertisement

لذلك شددت على أن الصين لن ترضخ أبدا لمثل هذه التحركات الأميركية في تايوان.

ووصلت رئيسة مجلس النواب الأميركي نانسي بيلوسي إلى تايوان رغم تحذيرات وتهديدات بكين من مغبة هذه الزيارة.

واتخذت الصين أول رد عاجل بعيد وصول رئيسة مجلس النواب الأمريكي إلى تايوان، رغم تحذيرها.

وكانت الصين حذرت سابقا مرارا وتكرارا من خطورة وتبعات زيارة نانسي بيلوسي إلى تايوان.

وقالت وزارة الخارجية الصينية إنه إذا أصرت واشنطن على اتباع النهج الخاطئ فيجب أن تكون مسؤولة عن أي عواقب خطيرة.

في حين، قالت بيلوسي في بيان لها عقب  وصولها تايبيه “إن زيارتنا إلى تايوان تكرس التزام واشنطن الثابت بدعم الديمقراطية فيها”.

وأضافت بيلوسي “مناقشاتنا مع القيادة التايوانية تركز على إعادة تأكيد دعمنا لشريكنا وعلى تعزيز مصالحنا المشتركة”.

وأردفت “من المقلق أن تايوان الديمقراطية القوية والنابضة بالحياة مهددة”، وفق قولها.

وتابعت بيلوسي أن “زيارتنا إلى تايوان تكرس التزام واشنطن الثابت بدعم الديمقراطية”.

بينما كان أول رد عاجل من بكين بعيد وصول بيلوسي إلى تايبيه وقف وزارة الاقتصاد إرسال مئات المنتجات الغذائية إلى تايبيه.

وأصبحت نانسي بيلوسي أول زعيمة من الكونغرس الأمريكي تزور تايوان منذ عام 1997.

قد يعجبك ايضا

seks hikayeleri