WSJ: أرباح SoftBank تنكمش وابن سلمان أكبر الخاسرين

الرياض – خليج 24| قالت صحيفة “وول ستريت جورنال” الأمريكية إن “سوفت بنك” SoftBank وهو أكبر صندوق للتكنولوجيا في العالم ظهر كخاسر كبير الانكماش التكنولوجي للمرة الثانية.

Advertisement

وذكرت الصحيفة أن وحدة الاستثمار “صندوق رؤية” بمجموعة “سوفت بنك” بلغت خسائرها الفصلية مبلغًا لم تشهده من قبل.

وأشارت إلى أنه قدرت خسائر SoftBank 18.6 مليار دولار بمحفظة استثماراته العامة وحدها بالفترة المنتهية في 31 مارس الماضي.

وبينت أنها تجاوزت حتى خسائره القياسية السابقة التي بلغت 18.3 مليار دولار في الربع الثاني من العام المالي.

وأكدت الصحيفة أن صندوق الثروة السعودي بقيادة ولي عهد السعودية محمد بن سلمان استثمر فيها أكثر من 45 مليار دولار.

وقالت صحيفة “فايننشال تايمز” البريطانية إن مجموعة SoftBank اليابانية التي تستثمر السعودية فيها 45 مليار دولار، سجلت أكبر خسارة سنوية في تاريخها.

وذكرت الصحيفة أن صندوق Vision-1 وصندوق Vision-2 سجلا صافي خسائر بقيمة 27 مليار دولار للعام بأكمله.

Advertisement

وأشارت إلى أن ولي عهد السعودية محمد بن سلمان استثمر 45 مليار دولار من أموال السعودية في هذه المجموعة.

فيما قال موقع “International Business Times” البريطاني إن صندوق الثروة في السعودية بالاستحواذ على حصص شركتي ألعاب الفيديو اليابانية Capcom وNexon.

وأوضح الموقع أن الخطوة جاءت لحفظ ماء وجه ولي عهد السعودية محمد بن سلمان بعد انخفاض أسهم شركة Activision Blizzard بشكل كبير.

وأشارت إلى أنه يمتلك 40 مليون سهم فيها، قام على 5% من مقابل أكثر من 1 مليار دولار.

وأعلن صندوق الاستثمارات العامة عن عن شراء حصص تقدر بـ 5% بشركتي ألعاب الفيديو اليابانيتين، Capcom وNexon بمبلغ مليار دولار.

وتقف شركة Capcom خلف اللعبتين الشهيرتين Street Fighter و Resident Evil بينما تقف Nexon خلف لعبتي MapleStory و Dungeon & Fighter.

ورفع الصندوق من استثماراته السعودية بشركات ألعاب الفيديو في العامين الماضيين.

يذكر أنه استثمر بشركة Activision التي تنوي مايكروسوفت الاستحواذ عليها بصفقة تاريخية تقارب 69 مليار دولار.

يشار إلى أن الصندوق الذي يديره ولي عهد السعودية الثلاثاء الماضي، عن شراكة بملياري دولار مع شركة تابعة لـ”علي بابا” في المجال التقني.

والمشروع مشترك بين إي.دبليو.تي.بي إرابيا كابيتال، وهو مدعوم من صندوق الاستثمارات العامة، وعلي بابا وجيه اند تي إكسبريس جروب الصينية.

كما أعلنت مجموعة Savvy Gaming Group المملوكة لصندوق الاستثمارات العامة في السعودية الاستحواذ على شركتين متخصصتين بالألعاب الإلكترونية بمبلغ فلكي.

وذكرت المجموعة أن الاستحواذ تم بقيمة 1.5 مليار دولار لشركتي ESL و FACEIT كأهم منصات الرياضات الإلكترونية في العالم.

فيما رأى مختصون أن المبلغ الذي دفعته السعودية للاستحواذ على الشركتين “كبير” وفيه رهان خاسر على مستقبل الرياضات الإلكترونية.

وقال إن ما يعزز ذلك أن صندوقًا سياديًا مثير للجدل أودع أموالاً ضخمة للاستحواذ على أحد أهم منصات الرياضة الإلكترونية عالميًا.

وتثير الصفقة مخاوف من تحولها إلى أدوات تستخدمها السعودية لتبييض سجلها الحقوقي عبر الرياضة.

وأظهرت إحصائية رسمية أن السعودية أهدرت على قطاع ألعاب الفيديو 21 مليار دولار خلال العقد الأخير، بتشجيع من ولي عهدها محمد بن سلمان.

وقالت صحيفة “عرب نيوز” العربية إن الارتفاع الكبير يعود لازدهار التسلية في الرياض، فنصف سكانها يلعبون وفقًا لبحث واحد.

وذكرت أن الأمير فيصل بن بندر بن سلطان أن البحث شاركت فيه وزارة الرياضة السعودية، وجد أن شخصًا من كل شخصين يلعب مرة على الأقل شهريًا.

وبين الأمير السعودي أن 1٪ من الناتج المحلي الإجمالي للرياض يمكن أن يتكون من الرياضات الإلكترونية وألعاب الفيديو بحلول عام 2030.

وقال إنه “تساءل عما إذا كانت نسبة 1 في المائة مناسبة، وعما إذا كانت منخفضة للغاية”.

وذكر: “يبدو هذا رقمًا جيدًا بالنسبة لي، وناتج عن خلق فرص عمل وخلق الناتج المحلي الإجمالي بصناعة الألعاب والرياضات الإلكترونية”.

ومن المقرر أن تستضيف الرياض حدث قرصنة الأمن الرقمي Hack، بين 28 و 30 نوفمبر.

وكشفت وكالة “بلومبيرغ” الأمريكية عن فضيحة شراء صندوق الثروة السيادي الذي يرأسه ولي العهد محمد ابن سلمان لأسهم في شركة صناعة ألعاب الفيديو الأمريكية.

وقالت الوكالة إن الأسهم المشتراة من شركة “Activision Blizzard” بلغت قيمتها 3.6 مليار دولار.

وبينت أن الشركة تواجه عدة مشاكل قانونية بشأن التحرش والتمييز الجنسي بمكان العمل لكن ابن سلمان واصل الشراء.

وذكرت أنه لطالما كان ولي العهد السعودي شغوفًا في ألعاب الفيديو.

وقال ابن سلمان مؤخرًا إن لعبته المفضلة هي سلسلة Call of Dutyالتي تنتجها شركةActivision،

وأعلن امتلاكه لـ 30% بشركة SNK Corp لصناعة الألعاب اليابانية، ويطمح لزيادة حصته إلى 51٪ مستقبلًا.

وأعلن صندوق الثروة السيادي السعودي عن رفع حصته في شركة ألعاب الفيديو الأمريكية Activision Blizzard بنسبة 13.3٪ بقيمة 37.9 مليون سهم.

ويفيد ملف الإفصاح المقدم للجنة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية بأن الصندوق السعودي اشترى 4.4 مليون سهم بصانع ألعاب الفيديو بالربع الثاني.

وقالت وكالة “رويترز” إن الصندوق استمر باستثماراته خلال حقبة تفشي وباء كورونا بشركات ألعاب الفيديو.

وأشارت إلى أنه زاد حيازاته من الأسهم الأمريكية بنحو الخمس إلى 15.4 مليار دولار.

وذكرت أنه بنهاية الربع الأول رفع حيازاته بشركات ألعاب الفيديو منها “أكتيفجن بليزارد”، و”إلكترونيكس آرتس”، و”تيك-تو إنترأكتيف سوفتوير”.

وبينت “رويترز” أنه ارتفعت إلى 6 مليارات دولار خلال الربع الأول من 2021.

يذكر أن قيمة حصص الصندوق بها 3.3 مليار دولار في نهاية الربع الرابع من 2020.

وضم لقائمة حيازاته 141 مليون دولار من الأسهم بعملاق التجارة الإلكترونية في كوريا الجنوبية “كوبانغ” نهاية الربع الأول من 2021.

وكشف تقرير دولي عن فضيحة جديدة إلى ابن سلمان الذي يعرف عنه ولعه في الألعاب الإلكترونية وانفاقه الباهظ عليها.

وقال موقع “Oil price” الشهير إن ابن سلمان سحب حصة من صندق الثروة السيادي من شركة Suncor الكندية للطاقة.

وذكرت أن خطوة ابن سلمان جاءت ليستثمر في الألعاب الإلكترونية بسبب ولعه الشديد بلعبة Call of Duty.

وكشف موقع متخصص في اقتصاد الألعاب عن قيمة الأسهم التي اشتراها ابن سلمان من شركات الألعاب.

وأوضح موقع “Gaming Economy” أن هذه الأسهم اشتراها ابن سلمان من صندوق الثروة السعودي.

وبين أن قيمة هذه الأسهم في 3 شركات ألعاب أمريكية تبلغ 3.3 مليار دولار.

لكن الموقع لفت إلى أن استثمار ابن سلمان في هذه الشركات يعود إلى ولعه في ألعاب الفيديو.

واشترى ابن سلمان من Activision Blizzard 14.9 مليون سهم بقيمة 1.3$ مليار.

كما اشترى من Electronic Arts 7.4 مليون سهم بقيمة 1.06$ مليار، ومن Take-Two Interactive 3.9 مليون سهم بقيمة 825$ مليون.

واستند الموقع لتقرير ربع سنوي إلى لجنة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية (SEC).

وقال إنه على وجه التحديد اشترى الصندوق الذي يرأسه ابن سلمان 14.96 مليون سهم في Activision Blizzard.

وذلك بقيمة 1.389 مليار دولار أمريكي (990.1 مليون جنيه إسترليني).

إضافة إلى 7.42 مليون سهم في Electronic Arts (EA) مقابل 1.066 مليار دولار أمريكي (760.4 مليون جنيه إسترليني).

و3.97 مليون سهم في Take-Two Interactive Software مقابل 825.5 مليون دولار أمريكي (588.8 مليون جنيه إسترليني).

وتمت الاستثمارات جنبًا إلى جنب مع العديد من شركات التكنولوجيا والترفيه الأخرى.

وأبرزها استثمار بقيمة 3.71 مليار دولار أمريكي (2.65 مليار جنيه إسترليني) في تقنيات “أوبر”.

واعتبرت أن ابن سلمان يرغب في ذلك تنويع مصادر دخل السعودية بعيدا عن النفط.

وذكر تقرير دولي قبل أيام عن أن ابن سلمان استحوذ على أكبر شركات الألعاب في العالم بمبلغ خيالي.

وكشف وكالة “بلومبيرغ” الأمريكية النقاب عن استثماره مبلغ مالي ضخم بأكبر الشركات الأمريكية الناشطة بمجال الألعاب.

واتهمت الأمير المولع بألعاب الفيديو محمد بن سلمان بالتفريط بأموال صندوق الاستثمار السعودي لتلبية هوسه بشراء شركات ألعاب.

يأتي ظل في ظل بحث السعودية عن قروض مالية ضخمة خارجية لمواجهة أزماتها الاقتصادية.

ويوصل بن سلمان بمليارات المملكة وإنفاقها على صفقات شخصيات وأخرى فاشلة.

وقالت إن السعودية استحوذت على 3 مليارات دولار من الأسهم في ثلاث شركات لصناعة ألعاب الفيديو بأمريكا.

لكن بينت الوكالة أن هذه الصفقات تمت خلال الربع الرابع من العام 2020.

وكشفت عن أن الشركات هي: Activision Blizzard وElectronic Arts وTake-Two Interactive Software.

غير أن الوكالة وصفت محمد بن سلمان بالأمير الطائش الذي يعتبر جزءاً من الجيل السعودي الأول الذي نشأ على ألعاب الفيديو.

وكان قد أخبَرَ مجلة The New Yorker الأمريكية عام 2018 بأن اللعبة المفضَّلة لديه كانت سلسلة Call of Duty.

وقالت شركةٌ تابعةٌ لمنظمة وليّ العهد الخيرية، مؤسَّسة محمد بن سلمان في نوفمبر 2020 إنها اشترت حصة الثلث في شركة SNK.

وبينت أنها المُطوِّر الياباني للعبة King of Fighters وSamurai Shodown، وأنها ستزيد حصتها إلى 51% مستقبلًا.

لكن الوكالة كشفت عن استحواذ ابن سلمان على 14.9 مليون سهم في Activision، بقيمةٍ سوقية تقارب 1.4 مليار دولار خلال الربع الرابع.

وشملت مشترياته الأخرى 7.4 مليون سهم في Electronic Arts، و3.9 مليون بـTake-Two.

وأشارت إلى أنها بقيمة 1.1 مليار دولار و836 مليون دولار على التوالي نهاية ديسمبر.

وصندوق الاستثمارات العامة جزء أساسي من خطة محمد بن سلمان لتنويع الاقتصاد السعودي من اعتماده على النفط.

واستثمر الصندوق في عديد المجالات بما في ذلك حصةٌ تبلغ 4.4 مليار دولار في شركة Uber Technologies.

كما أن عليه التزاماتٌ كبيرة لصندوق Vision التابع لمجموعة Softbank.

 

للمزيد| ابن سلمان يرفع استثماراته بـ”ألعاب الفيديو” بمبالغ فلكية تلبية لنزواته

 

قد يعجبك ايضا

seks hikayeleri