هكذا نجح عبدالله الشهري في التخفي عن الأمن السعودي طيلة 7 أعوام

الرياض- خليج 24| كيف نجح عبدالله الشهري في التخفي عن الأمن السعودي 7 أعوام؟، والذي قام بتفجير نفسه في محافظة جدة.

Advertisement

وعقب إعلان رئاسة أمن الدولة في السعودية تفاصيل عملية تفجير نفذها المطلوب الأمني عبدالله زايد عبدالرحمن البكري الشهري في جدة.

وقالت إنه فجر نفسه أثناء عملية القبض عليه في حي السامر في محافظة جدة.

وبينت أن الشهري كان ضمن قائمة من 9 مطلوبين للأجهزة الأمنية في المملكة.

 

عبدالله بن زايد البكري الشهري

وهو من مواليد عام 1989.

Advertisement

قام بتفجير نفسه بحزام ناسف في محاولة لعدم اعتقاله من قبل عناصر الشرطة.

وتعتبره وزارة الداخلية من المشاركين في التخطيط وتنفيذ التفجير الانتحاري الذي استهدف مسجد قوات الطواري في عسير عام 2016.

ومنذ ذلك الوقت اعتبر مطلوبا للأمن السعودي ضمن خلية إرهابية سابقة.

وهذه الخلية مكونة من 9 عناصر من ضمنهم شقيقه الأكبر ماجد الذي يبلغ من العمر 36 سنة.

ومنذ عام 2016 قامت أجهزة الأمن السعودية بنشر معلومات تقول إن عبدالله الشهري مطلوب ضمن مجموعة.

وهذه المجموعة متورطة في العمل الإرهابي الذي استهدف المصلين في مسجد قيادة قوات الطوارئ الخاصة في منطقة عسير.

ونتج عن الهجوم مقتل 11 من رجال الأمن و4 من العاملين في الموقع من الجنسية البنجلاديشية.

فضلا عن إصابة 33 شخصا آخرين بجراح مختلفة في الهجوم الدموي.

كما تؤكد الداخلية السعودية أن شقيق عبد الله ويدعى ماجد زايد عبدالرحمن البكري الشهري مطلوب هو الآخر.

وهو ضمن القائمة المعلنة من قبل الداخلية السعودية في عام 2016.

وهذه المجموعة متهمة بارتباطها بالخلايا المخططة والمنفذة للتفجير الانتحاري الذي طال مسجد قوات الطوارئ في عسير.

واعتقل ماجد وهو طيار مدني ويقضي حاليًا حكمًا بالسجن عقب إدانته من قبل المحكمة الجزائية المتخصصة.

لكن التساؤل الأبرز هو كيف نجح كيف نجح عبدالله الشهري في التخفي عن الأمن السعودي طيلة الأعوام السابقة.

في حين، تحدث نشطاء عن تلقيه مساعدة من عناصر في أجهزة الأمن السعودية طيلة الأعوام السابقة.

قد يعجبك ايضا

seks hikayeleri