مُتابعة تضع الفاشنيستا الكويتية جمال النجادة في ورطة محرجة

 

الكويت – خليج 24| وضعت متابعة الفاشنيستا الكويتية جمال النجادة في ورطة محرجة حين طلبت منها الحديث عن تجربتها داخل السجن، فردت عليها بعنف قاس.

وقالت جمال: “إذا تبين ممكن اسولف عن تجربة امج بالحياة (..) اعرفها عدل شنو كانت وشنو تاريخها”.

وأكملت النجادة : “ترا السجن أشرف من تاريخ أمك”.

ورأى مغردون أن جمال وقعت في مأزق مع متابعيها على مواقع التواصل عقب تجاوز الخطوط الحمراء في ردها.

وأشاروا إلى أنه كان يُفضل التزام الصمت من طرف النجادة.

وتضمنت تعليقات المتابعين: “امها شكو بالموضوع اهي قالت الصج كنتي بالسجن ليش تحسستي عادي سولفي”.

وكتبت ثانية: “البنت يمكن تقصد مجرد سؤال(..) ليش هالاجوبه اللي تمس شرف الام ، اعوذ بالله”.

علقت ثالثة: “خححييرررر !!! والله لوني من البنت ل اشرشحها ب المحاكم اعلمها ان الله حققق دامها مو كفو شهره”.

وتابعت عن النجادة: “كلام الناس تنثبببرر ب بيتها وتنكتم يعلها ب الكتمه اي والله”.

وأمرت محكمة تمييز الجنح في الكويت بالإفراج عن الفاشنيستا الكويتية جمال النجادة ووقف نفاذ حكم حبسها، لحين صدور الحكم النهائي.

وقالت حسابات فنية إن جمال قضت شهرًا واحدًا في السجن فقط بقضية الإساءة لأعضاء النيابة بمقطع صوتي.

وأشارت إلى أن القرار جاء استجابةً لطلب محاميها أحمد الجاسر بوقف تنفيذ العقوبة بحق موكلته جمال النجادة .

وذكرت أن القرار إلى حين الفصل في الطعن.

ووفق الحسابات، فإن المحامي أحمد الجاسر ترافع شارحًا أسباب وقف تنفيذ العقوبة وقوة موقف موكلته.

ونقلت عن الجاسر شرحه لأوجه القصور بحكم الاستئناف المطعون عليه، وترجيح أدلة براءة موكلته جمال النجادة.

يشار إلى السلطات الأمنية في الكويت رفضت قبل أيام إخلاء سبيل جمال النجادة.

ونشرت وسائل إعلام كويتية تفاصيل حكم محكمة جنح على جمال النجادة لمدة سنة مع الشغل والنفاذ وغرامة 1000 دينار.

وأفادت صحيفة “القبس” المحلية فإن الناشطة جمال اتهمت بالإساءة لأعضاء النيابة العامة.

وذكرت أن الفاشنيستا النجادة جرى تحويلها إلى النيابة العامة للتحقيق معها بتهم الإساءة لها.

وكانت النيابة أخلت سبيل الفاشنيستا النجادة بكفالة 2000 دينار (6,600 دولار) بسبتمبر الماضي، مع استمرار متابعتها قضائيًا.

ورغم أن جمال نفت مرارا وتكرارًا أثناء التحقيق صلتها بتسجيل صوتي منسوب لها.

وأكدت الفاشنيستا النجادة أنه لا علاقة لها بالتسجيل وأن الصوت ليس لها”.

وتداول تسجيل تنتقد جمال وكلاء النيابة ممن حققوا معها بقضية اتهامها بغسل الأموال ضمن مشاهير، وذكرتهم بألفاظ مجرمة بالقانون.

غير أن محكمة الجنح الكويتية قضت بسجن خبيرة التجميل جمال لمدة عام مع الأشغال والنفاذ.

وتضمن حكم المحكمة الكويتية تغريم خبيرة التجميل 1000 دينار.

لكن الحكم جاء بناءً على التهم الملقاة عليها بالإساءة لوكلاء النيابة.

وفي سبتمبر الماضي كشفت النيابة العامة في الكويت عن تفاصيل حاسمة في قضية مشاهير مواقع التواصل الاجتماعي، المتهمين بالفساد.

وحينها تم الإفراج عن الفاشنيستا جمال النجادة الموجه لها تهم بالإساءة لرجال القضاء بكفالة 2000 دينار (6529 دولار).

وعلى إثر ذلك قررت النيابة حجزها 3 أيام متتالية وإحالتها للطب الشرعي لمضاهاة بصمة الصوت عقب إنكارها.

بينما برهن تقرير للطب الشرعي بأن الصوت يعود إلى جمال.

وبحسب “القبس” فإن النجادة اعترفت لاحقًا بأن الصوت يعود لها، واعتذرت للنيابة على فعلتها بقضية مشاهير الكويت.

يذكر أن مقطع صوتي منسوب لها انتشر تسجل فيه انتقادًا لملاحقة النيابة مشاهير على خلفية التحقيق معها ومجموعة بقضية غسل الأموال وتضخم الحسابات.

واستهجنت النجادة حينها في المقطع ملاحقة النيابة لها وللمشاهير.

وقالت إنه “لا يملكون مبالغ كبيرة تتطلب كل هذه الملاحقات، في وقت تتجاهل به النيابة ملاحقة سارقي المليارات”.

وكانت قضية ملاحقة مشاهير وسائل التواصل ومقاضاتهم بالكويت بتهم غسل الأموال اشتهرت عقب تحقيق مع 20 منهم لتضخم حساباتهم.

قد يعجبك ايضا