من هو الشيخ صالح بن حميد؟.. تضامن لصد هجوم إسرائيلي عليه

 

Advertisement

الرياض – خليج 24| أظهر مقطع مصور الحاخام الإسرائيلي يعقوب هرتسوغ وهو يتجرأ على إمام الحرم المكي الشيخ صالح بن حميد، ضمن هجوم إسرائيلي ممنهج عليه.

وقال هرتسوغ في المقطع متطاولا على حميد: “إذا كان لديك شيء مع بني يسرائيل، فلنتحدث وجهًا لوجه”.

وأطلق مغردون وسم #كلنا_الشيخ_بن_حميد لصد الهجوم عليه من شخصيات إسرائيلية، ليتصدر قائمة التغريدات الأكثر تداولًا.

وأشعل الهجوم غضبًا واسعًا بالعالمين العربي والإسرائيلي، مؤكدين أنه ما كان ليتطاول على علماءنا لولا خنوع نظام محمد بن سلمان.

يذكر أن الشيح صالح بن حميد دعا على اليهود في خطبة الجمعة الماضية في ساحة المسجد الحرام.

وانتشر فيديو من جزء لخطبة “بن حميد” في المسجد الحرام، الجمعة.

Advertisement

وقال فيها خلال الدعاء: “اللهم عليك باليهود، اللهم عليك باليهود الغاصبين المُحتلين، فإنهم لا يعجزونك، اللهم أنزل بهم بأسك”.

وأشعل الدعاء غضب شخصيات إسرائيلية، ليهاجموا الشيخ “بن حميد” بمجموعة تغريدات على “تويتر”.

وطالب الصحفي الإسرائيلي إيدي كوهين باعتقال “بن حميد”، واصفًا خطبته الأخيرة بـ “الكراهية”.

كما انتقد مغردون إسرائيليون آخرون يكتبون بالعربية إمام الحرم المكي.

يذكر أن دعوات “بن حميد” على اليهود عقب أيام من زيارة الرئيس الأمريكي “جو بايدن” إلى السعودية، منتصف يوليو/تموز الماضي.

وأنتجت تفاهمات لإعادة التقارب بين إدارة بايدن وولي العهد محمد بن سلمان، أبرزها السماح بعبور طائرات الركاب الإسرائيلية بأجوائها.

كما ارتفع معدل الزيارات الإسرائيلية والاستثمارات، دون أن تعلن السعودية رسميا عن التطبيع.

وتتمسك المملكة العربية السعودية بمبادرة السلام العربية التي أُطلقت في القمة العربية ببيروت عام 2002.

وتقترح المبادرة إقامة علاقات طبيعية بين الدول العربية وإسرائيل.

لكن بشرط انسحاب الأخيرة من الأراضي العربية المحتلة منذ عام 1967.

مع قبولها بإقامة دولة مستقلة لفلسطين عاصمتها القدس الشرقية، مع إيجاد حل عادل لقضية اللاجئين.

ولدى الشيخ صالح بن حميد العديد من المؤلفات.

أبرزها “القدوة مبادئ ونماذج”، و”منهج في إعداد خطبة الجمعة”، و”مفهوم الحكمة في الدعوة”.

ولا تعترف السعودية لا تعترف بإسرائيل.

وتُصر في تصريحاتها الرسمية حول التطبيع مع إسرائيل على أنها لن تُطبّع العلاقات ما لم تُحل القضية الفلسطينية.

لكن تصريحات سابقة لمحمد بن سلمان، وصف فيها إسرائيل بالصديق.

وهاجم فلسطين بطريقة غير مباشرة، دفعت إلى التكهن بوجود تطبيع سري لولي العهد مع الكيان المحتل.

 

إقرأ أيضا| ناشطة سعودية تتساءل: لما يكره محمد بن سلمان فلسطين؟

قد يعجبك ايضا

seks hikayeleri