معهد دراسات: اليمن بات مسرحًا لجرائم التحالف السعودي الإماراتي

 

الرياض – خليج 24| قال معهد دراسات دولي إن عقبات هائلة أمام عملية الإصلاح والتحول الديمقراطي ببلدان يمتلك حكامها نفوذ قوي و التحالف على جيوشهم.

وسلط معهد “”Middle East Forum في تقرير له الضوء على استخدام أموال النفط مثل السعودية والإمارات.

وقال إن اليمن بات مسرحًا لأشد أشكال التدخل العسكري متمثلاً في التحالف السعودي-الإماراتي.

وقالت مجلة “National Interest” الأمريكية إن المجتمع الدولي يتوقع من أمريكا أن تذهب إلى ما هو أبعد من مجرد “المطالبة بالسلام باليمن”.

وأكدت المجلة الشهيرة أنه يجب عليها أن تسعى لمحاسبة حقيقية لمن قاد التحالف الدولي.

وأشارت إلى أن تلك الكارثة الإنسانية تسببت في مقتل 233 ألف شخص باليمن وفق آخر تقارير الأمم المتحدة.

وتشن السعودية والإمارات منذ 6 أعوام حربا شرسة على اليمن، أسفرت عن مقتل وإصابة عشرات آلاف اليمنيين.

وتصاعدت مؤخرًا حملات دولية تطالب بإنهاء هذه الحرب، وتنفيذ الرئيس الأمريكي جو بايدن تعهداته بخصوص ذلك.

وقبل أيام، قرر الرئيس بايدن إنهاء دعم الولايات المتحدة للعمليات الهجومية في اليمن.

وقال مستشار الأمن القومي الأمريكي جيك سوليفان خلال موجز صحفي إن بايدن سيعلن اليوم عن قراره بشأن العمليات الهجومية في اليمن.

فيما وصف مراقبون القرار بالصفعة الجديدة للسعودية والإمارات، ودليلًا على مضيه بمحاسبتهم على سجلهم الأسود.

وسبق ذلك، إعلان صحيفة “واشنطن بوست” عن أن جو بايدن مصر على إنهاء الحرب على اليمن، بعدم استخدام السعودية والإمارات للأسلحة الأمريكية فيها.

وأشارت الصحيفة إلى قرار بايدن تعليق صفقات السلاح إلى السعودية والإمارات بسبب حربهما على اليمن.

وأوضحت أن قرار جو بايدن يتضمن تعليقا مؤقتا لصفقات السلاح، وذلك لبحث ما يجري في المنطقة وخصوصا اليمن بتمعن.

ولفتت إلى تصريحات وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن والتي تعد الأولى له منذ تقلده منصبه.

وذكرت الصحيفة أن بلينكن شن من غرفة الإحاطة الصحفية التي نادرا من استخدمت بعهد ترامب هجوما حادا على السعودية والإمارات.

 

 

للمزيد| المجتمع الدولي: أمريكا مطالبة بمحاسبة حقيقية لقيادة التحالف على جرائمها باليمن

لمتابعة صفحتنا عبر فيسبوك اضغط من هنا

قد يعجبك ايضا