مستشار بن زايد: قادرون على هزيمة إيران بـ48ساعة.. ومغردون يتندرون

 

أبو ظبي – خليج 24| قال عبد الخالق عبد الله مستشار ولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد إن الإمارات قادرة على تحرير جزرها المحتلة وهزيمة إيران خلال ٤٨ ساعة فقط.

وأضاف عبد الله في تصريح له: “إن الإمارات لا تريد استخدام القوة وإلا لألحقت هزيمة كبيرة بطهران وحررت جزرها المحتلة”.

وتفضل الإمارات وفق -الأكاديمي المقرب من بن زايد- استخدام السياسة مع إيران وليس القوة.

وأشار عبد الله إلى أن بلاده ترى أنه من الأفضل انتظار ٤٨عامًا إضافية لعل طهران تقتنع وتسلك الجزر للإمارات لوحدها.

وقال: “ستسترد الإمارات جزرها طنب الكبرى والصغرى وأبو موسى عاجلًا أم آجلًا”.

وأضاف عبد الله: “أبو ظبي أكبر من أن تستفزها إيران بزيارات بهلوانية أو تستدرجها لمواجهات عبثية”.

وأكمل: “لو رغبت الإمارات بتحرير جزرها بالقوة لتم خلال 48ساعة لكنها تفضل النهج العاقل حتى لو استمر 48 سنةً وأكثر”.

تغريدة عبدالله فتحت شهية المغردين إلى التندر والضحك على مصرعيه.

وكانت إيران وجهت تهديدًا علنيًا لدولة الإمارات بمهاجمتها حال استهدفت “إسرائيل” أمن طهران القومي انطلاقًا من الخليج.

وقال مستشار رئيس البرلمان الإيراني إن “الإمارات ستدخل دائرة ردنا إذا هاجمت إسرائيل أمننا القومي من الخليج”.

ونقلت قناة الجزيرة عن المسؤول في إيران قوله إن تطبيع الإمارات مع “إسرائيل” يزعزع أمن الخليج.

وشدد على أن “أبو ظبي تتحمل مسؤولية ذلك”.

وطالبت إيران الإمارات بالتراجع عن “تحالفها مع إسرائيل لتجنب صراعات جديدة”.

وخاطب ولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد بقوله: “نقول لك وللإمارات ألا يبنوا سياساتهم وقراراتهم بناء على الأوهام”.

وكان وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو كشف عن توصل الإمارات و”إسرائيل” لاتفاق يُفضي لتشكيل تحالف ضد إيران.

يذكر أن إيران كشفت مؤخرًا عن تفاصيل اشتباك جديد مع البحرية الإماراتية في مياه الخليج التي تشهد توترًا مؤخرًا.

وأفادت الخارجية الإيرانية في بيان بسيطرة طواقم تابعة لها على سفينة إماراتية واحتجاز طاقمها بسبب “الإتجار غير المشروع بمياهها الإقليمية.

وأكدت أنها “لن تتساهل مع تعرض لمواطنيها ومصالحها في مياه الخليج لأي خطر”.

قد يعجبك ايضا