ماذا رد ابن سلمان على سؤال محرج من إيفانكا على وليمة غداء بقصره؟

 

Advertisement

جدة–خليج 24| كشف جاريد كوشنر مستشار الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترمب تفاصيل لقاء ومائدة غداء جمعته وزوجته مع ولي العهد السعودي محمد ابن سلمان بقصره الملكي.

وكتب كوشنر بمذكراته “breaking History”: “بقاعة الحفلات الرئيسة لتناول طعام الغداء مع القادة العرب، أجلسني أنا وإيفانكا بطاولة معه”.

وقال “في مرحلة ما، قال طحنون بن زايد الذي حضر اللقاء لإيفانكا بابتسامة: “تفضلي.. اسألي محمد بن سلمان متى سيسمح للمرأة بقيادة السيارة”

وأضاف: “سمع ابن سلمان الاقتراح وابتسم ابتسامة كبيرة، وقال: قريبا جدا”.

وتابع كوشنر: “إيفانكا متفاجئة لكنها مسرورة أيضا.. وأكدت ما سمعته في المائدة المستديرة لرائدات الأعمال الصغيرة في ذلك اليوم”.

وذكر: “ناقشت النساء بصراحة كيف أن حظر القيادة لم يكن العقبة الوحيدة أمام نجاحهن”.

Advertisement

وأوضح أن “قوانين الوصاية – تمنعهن من امتلاك حساب مصرفي أو عقار – قدرتهم على بدء الأعمال التجارية وتنميتها”.

وأشار كوشنر أن حقيقة أن النساء يتحدثن عن التحدي بحدث نظمه ابن سلمان مؤشر على أنهن يعرفن أنه منفتح على الإصلاحات.

وبين أنه وبعد عام واحد فاجأ ابن سلمان العالم واتخذ خطوات لرفع الحظر على القيادة.. وبعدها غير قوانين الوصاية”.

وكشفت مجلة “بلومبيرغ” الأمريكية عن أن جاريد التقى ابن سلمان بعدة زيارات سرية إلى السعودية الأسابيع الماضية.

وقالت المجلة إن كوشنر وابن سلمان أجريا محادثات مع مسؤولين كبار من عملاق النفط السعودي “أرامكو”.

وأشارت إلى أن ذلك يأتي ضمن جولة إقليمية جمعت بين سفره لأغراض دعم شركته “آفنتي بارتنر” ولقاء رجال أعمال في السعودية.

وأكدت نقلا عن مصادر مطلعة أن كوشنر أقام علاقة شخصية وثيقة مع ابن سلمان خلال إدارة ترمب.

ايفانكا في السعودية

وكشفت المجلة عن أنه “سافر على نطاق واسع في منطقة الخليج الأشهر القليلة الماضية”.

وتوسط كوشنر بملف تطبيع العلاقات بين إسرائيل ودول العربية أثناء عمله في البيت الأبيض.

وقالت إن التركيز برحلة الأخيرة لم يكن جمع الأموال لمشروعه التطبيعي.

وأوضحت “بلومبيرغ” أن كوشنر سعى لنيل دعم من صندوق الثروة السيادي السعودي بقيمة 500 مليار دولار.

ونجح كوشنر بجمع 3 مليارات دولار من من السعودية والإمارات لصالح شركة أسسها مؤخرًا بإسرائيل.

لكن قال مصدر لوكالة “رويترز” أن جهود جمع الأموال ستستمر وإضافة التزامات إضافية محتملة لشركة “أفينيتي بارتنرز“.

ولم تكشف الوكالة عن معلومات بشأن مستثمرين محددين.

لكن الشركة تستهدف مؤسسات أمريكية ومؤسسات استثمار أجنبية من كوشنر.

وذكرت أن “أفينيتي بارتنرز” تسعى إلى إغلاق أول صفقة لها ربع 2022 الأول.

وبينت أن الشركة وظفت 20 شخصًا، وتخطط للتركيز على الاستثمارات بأمريكا والشرق الأوسط.

ويتمتع كوشنر بعلاقات وثيقة مع ابن سلمان، وعقدا سوية سلسلة اجتماعات طويلة.

وقالت قناة MSNBC الأمريكية إن علاقته في كوشنر جعلت منها تتستر على جرائمه.

وذكرت القناة الشهيرة أن إدارة ترمب تسترت كليا على دور ابن سلمان في جريمة قتل الصحفي جمال خاشقجي.

وأشارت إلى أنه يكافئ  كوشنر، ويقدم الدفعة الأولى لتمويل مستقبل ترمب بالعودة لرئاسة أمريكا 2024.

 

قد يعجبك ايضا

seks hikayeleri