كورونا تؤجل خطة الإمارات في إسرائيل

   

أبو ظبي- خليج 24| أدى تفشي فيروس كورونا في إسرائيل إلى تأجيل دولة الإمارات العربية المتحدة خطتها التي أعلنتها أمس الأحد.

Advertisement

وأصدرت الإمارات اليوم بيانا جديدة بشأن افتتاح سفارتها في (تل أبيب).

وذكرت الإمارات في بيان عبر وكالة الأنباء الرسمية (وام) أنها تقوم حاليًا بالتنسيق مع تل أبيب بخصوص افتتاح سفارتها.

وقالت وزارة الخارجية والتعاون الدولي الإماراتية إن “عملية فتح السفارة في الوقت الراهن تأثرت”.

وأوضحت أنها “تأثرت بالقيود الحالية المفروضة على الحركة في دولة إسرائيل للحد من انتشار جائحة كوفيد-19”.

وأعربت خارجية أبو ظبي عن أملها في تحسين الوضع في إسرائيل وأن تكتمل عملية فتح سفارتها في (تل أبيب) قريبا.

وذلك مع استمرار الجهود الإماراتية والإسرائيلية لقيادة أسرع حملات التطعيم في العالم، بحسب بيان خارجية أبو ظبي.

Advertisement

وأعلنت وزارة الصحة الإسرائيلية مساء اليوم الأحد تسجيل 6,015 إصابة جديدة بفيروس كورونا منذ ساعات ظهر اليوم.

وأوضحت أنه بذلك يرتفع عدد الإصابات النشطة إلى 71,333 إصابة بينهم 1,845 مريضا بحالة الخطر.

واضطر الارتفاع الكبير في الوفيات والإصابات الحكومة الإسرائيلية لتجديد فرض الإغلاق في محاولة للسيطرة على الوباء.

ويوم أمس، صادقت حكومة الإمارات على إنشاء سفارة في (تل أبيب).

وجاءت المصادقة بعد أشهر قليلة من الاتفاق على إقامة علاقات دبلوماسية كاملة بينهما برعاية أمريكية.

في الـ15 من أيلول/ديسمبر الماضي وقعت الإمارات والبحرين اتفاقيتي تطبيع العلاقات مع إسرائيل.

وأقيم حفل التوقيع في البيت الأبيض بحضور الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب.

وكان ترامب نفسه أعلن حينها عن التوصل إلى الاتفاقات التي أثارت غضبا واسعا لدى الفلسطينيين.

وزعمت أبو ظبي والمنامة حينها أن اتفاقات التطبيع ستكون في صالح الفلسطينيين.

وادعت الإمارات أن وافقت على التطبيع مقابل إسرائيل خطة “الضم” للأراضي الفلسطينية في الضفة الغربية المحتلة.

ومؤخرا، كشفت وسائل إعلام إسرائيلية أن الإمارات تبحث عن مبنى ملائم يلبي احتياجاتها ليكون سفارة لها في إسرائيل.

ولفتت إلى أن أبو ظبي كانت تبحث في المنطقة الأكثر ثراء في إسرائيل لإقامة سفارتها.

وذكرت صحيفة Globes العبرية المتخصصة بشؤون الاقتصاد أن المكان المفضل للإمارات لفتح سفارة في إسرائيل هو هرتسليا بيتواخ.

لكن سافيون وكفار شمارياهو موجودان أيضا في الصورة حيث تقع هذه المناطق في شمال مدينة (تل أبيب).

ولفتت إلى أن الإمارات معنية باستئجار مبنى على المدى الطويل والحصول على خيار لشرائه مُستقبلا.

وبينت الصحيفة العبرية أن أبو ظبي ترفض إمكانية شراء قطعة أرض وبناء السفارة عليها من البداية.

قد يعجبك ايضا