كواليس مثيرة عن مقالب الفنان رامز جلال في الملاهي السعودية

الرياض – خليج 24| تعرض شاشات قنوات “MBC” خلال شهر رمضان المقبل برنامج رامز جلال الجديد باسم “رامز مريض نفسي” الذي نفذ في مدينة الملاهي السعودية .

وأزاح موقع “مجلة هي” الستار عن أن فكرة البرنامج بحضور الضيف إلى مدينة الملاهي على أن يمر بمغامرة داخلها.

وقال إن الضيف سيسقط في نهاية حلقة رامز جلال المرعبة من ارتفاع كبير تغمره المياه في مدينة الملاهي السعودية .

وأعلن الإعلامي المصري عمر ياسين أسماء بعض ضيوف برنامج رامز جلال.

وأكد أن نجوم كرة القدم المصرية انتهوا مؤخرًا من تصوير حلقاتهم في البرنامج، الذي لم يتأكد اسمه النهائي بعد.

وبين أن الضحايا هم محمد مجدي قفشة، ومحمد هاني، ومروان محسن، لاعبا النادي الأهلي المصري، ومحمود جنش، لاعب الزمالك.

وكتب: “أفشة وجنش ومحمد هاني ومروان محسن انتهوا من تصوير حلقاتهم في برنامج (رامز مريض نفسي)”.

وكانت نقابة الإعلاميين بمصر قررت منع ظهور جلال مقدم برنامج “رامز مجنون رسمي” على أية وسيلة إعلامية بالبلاد.

وقالت إن القرار سيسري إلى حين توفيق أوضاعه القانونية.

وأشارت إلى عدم عضويته أو امتلاكه عضوية أو تصريح لمزاولة مهنة الإعلام.

وقدم رامز التماسًا للنقابة لإلغاء قرار منع ظهوره، وهو ما أرجأت النقابة النظر فيه لحين انتظار موقفه وتقنين أوضاعه.

كما كشف موقع إخباري قيمة المشتريات المرقومة للحياة الفارهة لولي عهد السعودية محمد بن سلمان خلال 3 أعوام فقط.

وأوضح موقع “ذا أفريكا ريبورت” أن ابن سلمان أنفق مبلغ 1.18 مليار دولار على مجموعة من المشتريات المرموقة.

ونبه إلى أن نفقات ابن سلمان هذه على المشتريات المرموقة جاءت بين عامي 2015 و2017.

الأكثر أهمية ما لفت إليه الموقع لولع ولي العهد بالإسراف وشراء المقتنيات الثمينة.

وذكر أن النصف الأول من عام 2015 كان فترة مليئة بالإثارة لابن سلمان بعد وفاة الملك عبد الله.

وأضاف “أصبح سلمان والد محمد هو الملك وبالتالي منح ابنه حق الوصول غير المقيد إلى المال الملكي”.

وأوضح ان ابن سلمان بدأ عهده بتشويه سمعة ابن عمه محمد بن نايف الذي عُين ولياً للعهد في أبريل 2015.

وفي مارس/ آذار، بدأ حرباً في اليمن في أول عملية واسعة النطاق للجيش السعودي خارج الحدود.

ولذلك، اختار ابن سلمان في السعودية بعد هذه الخطوات جزر المالديف مكانًا لإجازة قريبة من “الخرافات”.

وبين “ذا أفريكا ريبورت” أن ولي العهد الجديد حينها قرر أخذ قسط من الراحة بعيدا عن المؤامرات والمخططات.

وكان الشاب الثلاثيني يعتزم قضاء عطلة ممتعة بعيدًا عن أعين المتطفلين، بحسب الموقع.

الأمر الأكثر أهمية ولي العهد حينها أنها كان لا يرغب في الذهاب إلى المناطق المعتادة في فرنسا لقضاء العطلات النموذجية.

فاختار في النهاية الذهاب إلى جزر المالديف وحجز منتجعا كاملا كان بمثابة جنة عائمة فوق المياه الفيروزية للمحيط الهادئ.

وذكر أن ابن سلمان حجز حينها المنتجع مع 50 فيلا تطفو فوق الشعب المرجانية الرائعة ومدبرات المنازل والمسابح.

قد يعجبك ايضا