طلب غريب توجهه هيلاري كلينتون لمتابعيها بعد إصابتها بفيروس كورونا

واشنطن- خليج 24| أعلنت وزيرة الخارجية الأميركية السابقة هيلاري كلينتون عن إصابتها بفيروس كورونا المستجد (كوفيد 19)، حيث وجهت طلبا غريبا لمتابعيها.

في حين أثبتت الفحوصات أن زوجها الرئيس الأسبق، بيل كلينتون غير مصاب بكورونا.

وقالت هيلاري إنها “ممتنة أكثر من أي وقت مضى للحماية التي يمكن أن توفرها اللقاحات ضد الإصابة الخطيرة”.

كما دعت إلى تلقي اللقاحات والجرع المعززة لفيروس كورونا المستجد.

وبينت أن زوجها أجرى اختبارا جاءت نتيجته سلبية وأنه “في الحجر الصحي من أجل السلامة الكاملة للأسرة”، وفق قولها.

طلب غريب من هيلاري كلينتون

أيضا طلبت من متابعي صفحتها على تويتر ترشيح بعض الأفلام لمشاهدتها خلال فترة الحجر الصحي.

اقرأ أيضا: في رسالة خطيرة لابن سلمان.. هيلاري كلينتون تدعو لمشاهدة فلم المنشق

وكان الرئيس الأسبق باراك أوباما أعلن قبل نحو 10 أيام إصابته بالفيروس.

كما أعلنت المتحدثة باسم البيت الأبيض جين ساكي إصابتها بفيروس كورونا.

لذلك إلغاء رحلتها التي كانت مقررة إلى أوروبا برفقة الرئيس جو بايدن لبحث

وقالت ساكي في تغريده إنها أجرت فحصا لكورونا قبيل سفرها إلى أوروبا، وجاء النتيجة “إيجابية”.

لذلك قررت عدم السفر التزاما بتعليمات “مراكز السيطرة على الأمراض والواقية منها” التابعة لوزارة الصحة الأميركية.

 

هيلارى كلينتون

وهي مساعدة الرئيس الأمريكي للشئون الخارجية ووزيرة الخارجية سابقا، كانت قد ولدت بتاريخ 26 اكتوبر 1947.

هيلاري رودهام تخرجت من كلية وليسلي سنة 1969، وتزوجت بيل كلينتون سنة 1975.

وفي سنة 1977 شاركت كلينتون في تأسيس مؤسسة دعاة أركنسا للأسر والأطفال.

وكلينتون زوجة الرئيس الأمريكي السابق بيل كلينتون ، وكانت دخلت في سباق ترشيح الحزب الديموقراطي في أمريكا.

وكانت مرشحة عن الحزب في انتخابات الرئاسة في أمريكا سنة 2008، لكن باراك أوباما تفوق عليها في النتيجه الأخيرة.

وبذلك بقي هو المرشح الرسمي للحزب في انتخابات الرئاسة.

وبعد ذلك كسب الانتخابات ليصبح رئيسا لأمريكا بعدما فاز على جون ماكين مرشح الحزب الجمهوري في امريكا.

كما كانت هي السيدة الأولى للولايات المتحدة خلال فترة حكم زوجها التي استمرت منذ عام 1993 وحتى عام 2001.

وقد عملت كلينتون في مجلس الشيوخ الأمريكي بمدينة نيويورك في الفترة من عام 2001 وحتى عام 2009.

كما أنها مرشحة الحزب الديمقراطي للانتخابات الرئاسية الأمريكية 2016، والتي خسرتها لصالح دونالد ترامب.

قد يعجبك ايضا

seks hikayeleri