ضغوط بايدن ستفك قيد ناشطين بسجون “مملكة الصمت” قريبًا

   

الرياض – خليج 24| كشفت وكالة “فرانس برس” العالمية عن أن ضغوط إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن ستسهم في الإفراج عن ناشطين ومعارضين جدد من السجون السعودية.

Advertisement

وقالت الوكالة إن السعودية احتجزت مئات الأشخاص خلال السنوات الثلاث الماضية.

وذكرت أن منهم ناشطين مثل “لجين الهذلول” ورجال دين وأفراد من العائلة المالكة.

لكن –وفق فرانس برس- بدأت في الإفراج المؤقت عن بعضهم.

وعزت ذلك إلى تعرضها لضغوط من إدارة جو بايدن.

ونشرت الوكالة الدولية لائحة بأسماء الناشطين ممن تم أو سيتم إطلاق سراحهم قريبًا.

وليد فتيحي

Advertisement

أطلق سراح الطبيب “وليد فتيحي” وهو مؤسس مستشفى بمدينة جدة عام 2019 بعد عامين من الاحتجاز.

ولكن في ديسمبر الماضي أيدت محكمة استئناف سعودية الحكم الصادر بسجنه ست سنوات.

وأدرجت له اتهامات كان منها “العصيان” ضد حكام المملكة.

إلا أن فتيحي وهو خريج جامعة هارفرد لن يمضي حكمه بالسجن عقب تخفيض المحكمة للمدة إلى النصف.

لكن فتيحي لايزال يواجه منعًا من السفر وتجميدًا لأصوله.

صلاح الحيدر

وهو نجل الناشطة البارزة في مجال حقوق المرأة “عزيزة اليوسف”.

اعتقل في أبريل 2019 مع مجموعة أشخاص ووجهت إليه تهم متعلقة بالإرهاب.

يحمل الحيدر الجنسية الأمريكية، واحتجز بعد أيام من إطلاق سراح مشروط لوالدته.

يذكر أن والدته احتجزت مع “لجين الهذلول” وناشطين في حقوق المرأة.

جاء ذلك ضمن حملة اعتقالات بمايو 2018 قبل أسابيع قليلة من رفع الحظر عن قيادة المرأة للسيارة في السعودية.

سراح “الحيدر” أطلق بانتظار محاكمته أمام المحكمة الجزائية المتخصصة.

وبحسب منظمة “مبادرة الحرية” الحقوقية ومقرها واشنطن فإنه سيمثل أمامها في 8 مارس المقبل.

بدر الإبراهيم

تضم اللائحة “بدر الإبراهيم”، وهو طبيب وكاتب يحمل الجنسية الأمريكية.

احتجز في أبريل 2019، ووجهت لبه تهم متعلقة بالإرهاب.

وأفرج عنه الأسبوع الماضي مؤقتًا مع “الحيدر”.

وسيمثل أمام المحكمة الجزائية المتخصصة في 8 من مارس المقبل.

وأكدت الخارجية الأمريكية أنها “تراقب عن كثب الإفراج المشروط عن الأمريكيين الإبراهيم والحيدر”.

3 شبان

اللائحة تشمل ثلاثة شبان شيعة أوقفوا في 2012 وكانوا حينها قاصرين.

ووجهت إليهم تهم متعلقة بالإرهاب لمشاركتهم في احتجاجات ضد الحكومة.

وقالت هيئة حقوق الإنسان في السعودية إن السلطات خفضت الأحكام الصادرة عليهم.

وذكرت أنها خفضت من الإعدام إلى السجن عشر سنوات، على أن يطلق سراحهم في 2022.

وكانت الهيئة أعلنت بأبريل الماضي أن المملكة ستلغي كل أحكام الإعدام الصادرة بحق مدانين بجرائم ارتكبوها وهم قاصرون.

قد يعجبك ايضا