ضربة قاتلة لمحاولي إغراق سلطنة عُمان بهذه الآفة الخطيرة

 

Advertisement

مسقط – خليج 24| سددت شرطة سلطنة عُمان ضربة قاتلة لمهربي المخدرات ومحاولي إغراق مسقط بهذه الآفة الخطيرة وتسميم الشباب فيها.

وأعلنت الشرطة في بيان أنّه بعد تتبعٍ ورصدٍ دقيقتين اعتقلت 3 أشخاص بتهمة تهريب مخدرات.

وبينت أنها ضبطت معه ربع طن مخدر الكريستال و١٦ كجم مورفين و٣ كجم حشيش، بقصد الاتجار بها في سلطنة عمان.

وكان وزير الصحة أحمد بن محمد بن عبيد السعيدي عن موعدة العودة إلى الحياة الطبيعية في سلطنة عمان.

وقال السعيدي خلال مؤتمر صحفي، إنه لا عودة للحياة ما قبل 1 يناير 2020، لكن علينا أن نبدأ بالتأقلم والتعايش مع فيروس كورونا.

وأكد أن “السلطنة لن تتسرع وتعيد فتح الأنشطة الاقتصادية أو الحياة إلى طبيعتها قبل هذا التاريخ”.

Advertisement

وأشار السعيدي إلى أن إعادة تلك المرافق يجب أن تتم وفق دراسات فنية وقيود احترازية. وفق موقع الشبيبة المحلي.

وبين أن الحياة لا بد منها أن تتواصل في ظل أن الاقتصادي تأثر بأنحاء دول العالم كافة.

وخاطب السعيدي العُمانيين بقوله: “لا تغتروا بأعراض كورونا البسيطة فبعض مضاعفاتها لا تأخر إلا بفترات متأخرة منه”.

وكانت مسقط كشفت مؤخرًا عن مسار الحياة في سلطنة عمان خلال الأيام القليلة القادمة بغية منع تفشي كورونا.

وأفادت وكالة الأنباء العمانية بقرار حكومي يحظر الحركة بين المحافظات من 25 يوليو إلى 8 أغسطس المقبل.

وأكدت أن فرض حظر تجول سيسري في مسقط والسلطنة من السابعة مساء حتى السادسة صباحًا خلال الفترة ذاتها.

وبينت الوكالة أن المدة الزمنية ستشمل كافة أنحاء الحياة بما فيها عيد الأضحى.

وأشارت إلى أنه سيجري خلال وقت الحظر غلق الأماكن العامة والمحلات التجارية.

وكانت سلطنة عُمان سمحت مؤخرًا للمواطنين في السفر إلى الخارج، شريطة تقديم طلب لها بذلك.

وأفيد بأن اللجنة المكلفة بإدارة ملف كورونا قررت استئناف السفر للخارج مشترطة خضوع كل عائد لها للحجر الصحي.

ونبهت إلى أن هناك تصاعدًا ملفتًا بأعداد الوفيّات والحالات المصابة في مسقط رغم عدم عودة الحياة لطبيعتها.

وأقرت سلطنة عمان تواصل قيود العزل العام في محافظتي ظفار ومصيرة، لكنها لم تحدد موعدا لإزالتها.

قد يعجبك ايضا

seks hikayeleri