صعود كبير للاستثمارات الأجنبية في عُمان

 

مسقط – خليج 24| سجل حجم الاستثمارات الأجنبية في سلطنة عُمان ارتفاعًا بنسبة 5.9 بالمئة خلال الربع الأول من العام الجاري لتصل إلى 15 مليارًا و46 مليونًا و100 ألف ريال عماني.

وقال المركز الوطني للإحصاء والمعلومات إن ذلك مقارنة بـ14ملياراً و213 مليونًا و100 ألف ريال بربع 2019 الأول.

وبين أن تدفقات الاستثمارات الأجنبية بلغت 851 مليون ريال عماني (210 مليارات دولار).

وذكر أنها سجلت ارتفاعًا من 7 مليارات و396 مليونًا و300 ألف ريال بالربع المماثل من عام 2019.

وتلتها المملكة المتحدة في المرتبة الأولى بحجم الاستثمارات الأجنبية المباشرة.

وبلغ حجم استثمارها حتى نهاية الربع الأول لعام 2020، 7 مليارات و544 مليون ريال عماني.

ثم الولايات المتحدة الأمريكية باستثمارات قدرها مليار و794 مليونًا و900 ألف ريال عماني.

وسجلت بذلك ارتفاعًا من مليار و758 مليونًا و200 ألف ريال بالربع المماثل من العام الماضي.

وتبعتها الإمارات ثالثة بحجم الاستثمارات الأجنبية بلغت ملياراً و208 ملايين و400 ألف ريال عماني.

فيما استثمارات الكويت 916 مليونًا و800 ألف ريال عماني، بارتفاع من 835 مليوناً و300 ألف ريال عماني.

وكانت بيانات مصرف البحرين المركزي أعلنت عن ارتفاع صافي الأصول الأجنبية في سبتمبر الماضي بنسبة 62.6٪ على أساس شهري، بأعلى مستوى منذ فبراير 2020.

وبحسب بيانات المصرف فإن صافي الأصول الأجنبية ارتفع إلى 710.6 ملايين دينار (1.89 مليار$) بسبتمبر.

يذكر أن الأصول الأجنبية للمركزي البحريني بلغت 437 مليون دينار (1.16 مليار$) بأغسطس السابق.

وأظهرت البيانات تراجعًا بالأصول الأجنبية على أساس سنوي بنسبة 48٪.

جاء ذلك مقارنة بنحو 1.371 مليار دينار (3.65 مليارات$) بسبتمبر 2019.

وتوزعت إلى 2.5 مليون دينار (6.6 ملايين$) قيمة الذهب، و708.1 ملايين دينار (1.88 مليار$) رصيد ودائع عملات أجنبية.

وتصنف دولة البحرين الأقل إنتاجًا للموارد النفطية بين دول مجلس التعاون الخليجي.

وتنتج المملكة 200 ألف برميل من النفط الخام بشكل يومي.

وكانت الأصول الاحتياطية لسلطنة عمان سجلت ارتفاعًا بنسبة 5.9% إلى 6.66 مليارات ريال (17.3 مليار دولار) حتى نهاية أغسطس الماضي.

وأفاد البنك المركزي العُماني بأن الأصول الاحتياطية على أساس سنوي تراجعت 3 بالمئة نزولاً من 6.868 مليارات ريال بأغسطس 2019

وتتوزع الأصول الأجنبية للمركزي العماني بين إيداعات عملة أجنبية والحساب الاحتياطي لدى صندوق النقد، واستثمارات الأوراق المالية.

قد يعجبك ايضا