شاهد| هدية صادمة لـ”عساف” شقيق مشهورات سناب “السنعات”

 

الرياض – خليج 24| نشر مغردون مقطعا مصورًا للحظة مفاجأة مشهورات سناب شات “السنعات” لشقيقهن “عساف” بهدية غير متوقعة وهي سيارة “جيب مرسيدس” موديل 2021.

ويظهر عساف في المقطع يحتضن “السنعات” قبل فتح هديته التي كانت بصندوق كبير.

واكتشف أن الهدية من مشهورات سناب “السنعات” سيارة “مرسيدس جي63 أي إم جي الجديدة 2021” بقيمة 600 ألف ريال.

وقابل عساف شقيق “السنعات” بفرح بالغ، إذ أدى رقصة تعبيرًا عن إعجابه بها على أنغام شيلة.

أثارت الإعلامية الكويتية مي العيدان جدلاً بشأن قرار الكويت بترحيل اللبنانية سازديل، عقب نشرها إعلانات تخالف الآداب العامة.

وأكدت في فيديو بثته عبر “يوتيوب” أن “الكويت دولة حريات ولكنها ليست دولة دعارة”.

وأشارت العيدان إلى أن “سازديل شخصية مثقفة لكنها صراحة ضاربة عرض الحائط قوانين الكويت”.

وقالت: “هي عاشت جو كيم كاردشيان اللبنانية ويمكن الحريات عندكم في لبنان تختلف عن الكويت عندنا”.

وأكملت: “عندنا الحريات مكفولة بشرط عدم مخالفة الاداب العامة”.

وأضافت العيدان: “مخالفة الآداب العامة لا تقتصر على الوافدات”.

ووجهت حديثها لمشهورات الكويت: “هناك شخصيات كويتية 24 ساعة يصورن أنفسهن بالسناب، وصدورهن خارجة بالكامل”.

وتابعت: “صحيح أن حرية اللبس مكفولة بالكويت لكن حين تصورين نفسك وثلاثة أرباع صدرك برة ماذا يعني ذلك؟”.

وقالت العيدان: “صدرك برة ليه مبسوطة فيه، وترتدي قميص نوم وتتصورين في السناب؟”.

واتهمت مشهورات الكويت بالتحريض على الفسق والفجور حين يصورن أنفسهن بهذه الطريقة.

ونبهت إلى أن حكم المحكمة الكلية درجة أولى استئناف وتمييز أفاد أن السوشيال ميديا مكان عام وليس خاص.

واستطردت: “حين يكون مكانًا خاصًا افعلي ما بدا لك”.

وجدت التأكيد على أن “الكويت دولة حريات ولكن ليست دولة دعارة وترويج دعارة رخيصة”.

وتابعت العيدان: “الكويت دولة راقية ودولة ثقافة الكويت منارة للعلم والفن وللشهرة والإعلام”.

وقالت: “نضفوا اسم الكويت.. لان الكويت اسم جدا راقي”.

وتابعت: “هذه الأمانة التي تركها لنا سمو الأمير صباح الأحمد لا نقبل تلويثها بهذا الشكل أبدًا ولا نرضى تلويثها بهذا الشكل”.

وعادت الإعلامية الكويتية في حديثها للتعليق على قضية سازديل.

وقالت: إنه “يحزنني أن تسافر بهذا الشكل ولكن منذ سنوات وأنتي تتصورين بهذا الشكل ولديك إصرار عليه”.

وعن زعم سازديل الزواج من كويتي قالت العيدان إن القانون سينفذ عليها بكلتا الحالتين.

وذكرت أن الفرق أن الكويتية سيتم سجنها ووضعها بالنظارة مباشرة، وتخرج بعد 4 أو 5 أيام بكفالة مالية على ذمة القضية.

قد يعجبك ايضا