شاهد.. الأجواء الإيمانية والروحانية بصلاة آخر جمعة في رمضان بالمسجد الحرام والمسجد النبوي

مكة المكرمة- خليج 24 | أدت جموع غفيرة من المصلين صلاة آخر جمعة في شهر رمضان المبارك في المسجد الحرام والمسجد النبوي.

وأدى هؤلاء صلاة آخر جمعة في رمضان وسط أجواء إيمانية وروحانية شاكرين الله عز وجل على ما أنعم به عليهم من السكينة والأمن والطمأنينة.

ومنذ ساعات الصباح، تدفقت جموع المصلين إلى المسجد الحرام حيث امتلأت أروقته وساحاته وأدواره بالمصلين.

في حين وفرت الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي جميع الخدمات لقاصدي بيت الله الحرام.

وعملت على تهيئة جميع أنحاء المسجد الحرام بالخدمات من تعقيم وتطهير.

وقامت بغسل كامل المسجد الحرام 10 غسلات عبر أكثر من 4000 عامل على مدار الساعة.

وأيضا وتطهيره وتعقيمه بأجود المطهرات الصديقة للبيئة.

كما وفرت المصاحف بلغات متعددة لقراءة القرآن الكريم ومراوح التهوية والمكيفات بكفاءة عالية.

أيضا عملت الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي على توزيع أجهزة الترجمة الفورية لخطبة الجمعة.

اقرا أيضا: سبب منع السلطات المصرية الاعتكاف في المساجد خلال العشر الأواخر من رمضان

كما وفرت عربات (الغولف) الكهربائية لكبار السن وذوي الإعاقة لمساعدتهم في أداء نسكهم والتسهيل والتيسير عليهم.

إضافة إلى توفير خدمات التنقل والخدمات المقدمة على أبواب المسجد الحرام.

كما فُرِشَ البيت العتيق بـ(25000) سجادة صلاة وتم استخدام ١١ روبوتا ذكيا لتعقيم المسجد الحرام.

وقال الجهني في آخر جمعة من رمضان إن من فرط وأضاع فيما مضى من الأيام ، فعليه بالتوبة وحسن الختام.

وأكد أن الأعمال بخواتيمها، والعبرة بكمال النهايات لا بنقص البدايات.

 

في حين، تحدث فضيلة الشيخ البعيجان في خطبة الجمعة في المسجد النبوي.

وقال “إن الأعمال بالخواتيم فاجتهدوا فما هي إلا أياما معدودة وساعات محدودة ويذهب التعب والنصب ويبقى الأجر إن شاء الله”.

 

قد يعجبك ايضا

seks hikayeleri