سبب وفاة الأميرة موضي بنت مساعد بن عبدالرحمن بن فيصل آل سعود

الرياض- خليج 24| أعلن الديوان الملكي في المملكة العربية السعودية يوم الاحد عن وفاة الأميرة موضي بنت مساعد بن عبدالرحمن بن فيصل آل سعود.

Advertisement

وجاء الإعلان عن وفاة الأميرة موضي بنت مساعد بن عبدالرحمن بن فيصل آل سعود في بيان أصدره الديوان الملكي.

 

وفيما يلي نص بيان الديوان الملكي:

“بيان من الديوان الملكي”

انتقلت إلى رحمة الله تعالى صاحبة السمو الأميرة / موضي بنت مساعد بن عبدالرحمن بن فيصل آل سعود ، وسيصلى عليها ــ إن شاء الله ــ هذا اليوم الأحد الموافق 27 / 11 / 1443 هـ ، بعد صلاة العصر في جامع الإمام تركي بن عبدالله في مدينة الرياض.

 

Advertisement

تغمدها الله بواسع رحمته ومغفرته ورضوانه وأسكنها فسيح جناته، إنا لله وإنا إليه راجعون.

 

الأمير مساعد بن عبدالرحمن بن فيصل آل سعود

ووالد الأمير الراحلة هو وزير الداخلية السعودي، وزير المالية السعودي في عهد الملك فيصل بن عبد العزيز آل سعود.

كما كان أول رئيس لديوان المظالم وأول رئيس لديوان المراقبة العامة.

في حين، عينه الملك سعود بن عبد العزيز آل سعود رئيسًا لديوان المراقبة العامة بموجب المرسوم الملكي رقم 2270/3/20/5 في تاريخ 11 ذو القعدة 1376 هـ الموافق 4 يونيو 1957.

أيضا ترأس الديوان لمدة (4) سنوات، وكان يحضر اجتماعات مجلس الوزراء.

وهو من مواليد الرياض عام 1341 هـ الموافق 1920، هو أخو الملك عبد العزيز مؤسس المملكة العربية السعودية.

إضافة إلى أنه الوحيد بين إخوانه الذي حصل على شهادة جامعية، ويأتي ترتيبه قبل الأخير من أبناء الإمام عبد الرحمن ابن الإمام فيصل بن الإمام تركي (مؤسس الدولة السعودية الثانية).

بينما والدته هي الأميرة عمشة بنت فراج العجران الخالدي.

وبحسب المؤرخ عبد الله فيلبي في كتابه (الذكرى العربية الذهبية)، فإن الأمير مساعد بن عبدالرحمن ولد في قصر الحكم بالرياض سنة 1333 هـ.

ويذكر الأمير مساعد نفسه أنه عندما توفي والده الإمام عبد الرحمن الفيصل في ذو الحجة 1346 هـ.

لكن لم يكن في سن يسمح له باستيعاب الأمور.

لذلك يرجح كونه آنذاك في حدود الخامسة من العمر، حيث جعله من مواليد عام 1922 كما يرجحه أولاده.

قد يعجبك ايضا

seks hikayeleri