رجل أعمال كويتي يروي قصة “نبيلة” في مطار إسطنبول

أنقرة – خليج 24| كشف رجل أعمال كويتي عن تفاصيل تعرضه لحادثة فريدة من نوعها وقعت معه في أعقاب وصوله إلى تركيا عبر مطار إسطنبول لقضاء إجازة مقررة له.

وقالت وسائل إعلام تركية إن الكويتي خالد مناحي وصل مطار إسطنبول بإجازة مقررة ظهر أمس، واستقل سيارة أجرة صوب فندق بباشاك شهير.

وذكرت أنه وعقب مغادرة رجل أعمال كويتي سيارة الأجرة، لاحظ سائقها ليفينت تورامان (59عامًا) حقيبة في المقعد الخلفي.

وبينت أن السائق فحص الحقيبة فوجد بها مبلغًا ماليًا كبيرًا أغلبه من عملة الدولار، والبعض بالليرة التركية.

وأشارت إلى أن السائق تورامان اتصل بالفندق ووصل إلى السائح.

وذكرت وسائل الإعلام أن السائح الكويتي أسرع إلى المطار ليتسلم أمواله كما هي عند عمله بما حدث.

ونقلت عنه قوله: “لم أكن أخشى أن أضيع أموالي”، معربًا عن ارتياحه لاستعادة أمواله التي نسيها.

وقال: “شكرًا جزيلًا للسائق، لأنني نسيت حقيبتي. أموالي وصلتني بعد وقت قصير دون أي نقص”.

وتسبب نشر فنان كويتي يدعى محمد الصيرفي صورة له أثناء تقبيله لأقدام والدته، بموجة ضجة واسعة في مواقع التواصل الاجتماعي..

وأرفق الصيرفي تعليقًا قائلًا: “نصيحه لكل فنان عاق وإنسان عاق لوالديه اتق الله في نفسك”.

وأضاف وهو فنان كويتي شهير: “الفلوس تروح وتيجي أما الأم والأب ما يتعوضون الله يرحم أبوي”.

وتابع: “ربي يخليلي امي ودوم اصبح عليها وابوس ريولها الجنه تحت اقدام الامهات”.

وتفاوت حديث المغردون على صورة الفنان فيما بين إشادة ببرّه لوالدته، وانتقاد البعض لوصفه رياء وفعل كويتي غير مقبل.

وأشاروا إلى أنه كان بإمكانه حفظ بّره أمه دون نشر الصورة.

وكان نجم كويتي تسبب بموجة جدل عقب ظهوره بمقطع فيديو وهو يضع المكياج.

رغم أنه أفصح عن أنه يضع المكياج الخاص بالتصوير، ويضعه بنفسه اختصارًا للوقت.

وقال محمد العلوي إن رجالا كثر يضعون المكياج في حياتهم العادية ومع ذلك تعرض لموجة هجوم كبيرة نتيجة المقطع المتداول.

مقطع الفيديو قوبل برد فعل صارم، فقال طرف إنه يفضل ألا يظهر العلوي بهكذا مقطع، وأنه أهان تاريخه العريق.

قد يعجبك ايضا