“ذا صن”: السعودية تقدم عروض خيالية لتنظيم مواجهة بين مصارعين دوليين

 

الرياض – خليج 24| قالت صحيفة The Sun البريطانية إن السعودية عرضت مبلغًا ضخمًا على المصارع Tyson Fury لإقامة مواجهة مع المصارع Dillian Whyte لديها.

وأشارت الصحيفة واسعة الانتشار إلى أن Fury تلقى عرضًا من السعودية في 2019 مقابل 12 مليون جنيه إسترليني.

وذكرت أن عروض المصارعة تأتي “ضمن حملات الغسيل الرياضي للحكومة السعودية”.

ومنحت هيئة الترفيه السعودية مؤسسة المصارعة العالمية الترفيهية WWE صفقة لإقامة عروض المصارعة في عقد مدته 10 سنوات.

وقال موقع “”the mix إن الموافقة جاءت في إطار نيتها التوافق مع ما يسمى برؤية 2030.

واستدرك: “لكن غالبية جماهير بطولة المصارعة معترضين على الصفقة في السعودية”.

وعزا ذلك إلى سوء سجل المملكة في حقوق المرأة، إضافة إلى فضيحة قتل الصحفي جمال خاشقجي.

السعودية تحدد الموعد النهائي لبطولة المصارعة المثيرة للجدل في الرياض

وحددت الموعد النهائي لتنظيم بطولة المصارعة WWE Crown Jewel 2021 التي ستقام في العاصمة الرياض، وسط إدانة واستنكار حقوقي.

وأعلنت وزارة الرياضة السعودية في بيانٍ عن أن البطولة ستعقد بتاريخ 21 أكتوبر 2021.

وأشارت إلى أنه سيتم قيام نهائيات أول بطولة للمصارعة للنسائية فيها.

وكشف موقع”Daily DDT” التابع لرابطة رياضة المصارعة WWEعن أن السعودية تقرر إقامة بطولة المصارعة النسائية بالتعاون مع WWE.

وأشار الموقع الشهير إلى أنه سيُنظر إلى إقامة هكذا بطولة نسائية في السعودية على أنها حدث كبير.

وذكر أن السعودية دفعت بالسماح لنساء بالظهور في عروض خاصة مؤخرًا.

وكشف حساب “Wrestle Votes” المختص بأخبار بطولات المصارعة عن نية ولي العهد السعودي محمد بن سلمان إقامة بطولة مصارعة دولية في المملكة قبل نهاية عام 2021.

وكتب الحساب الشهير على حسابه في “تويتر” أن تنظيم البطولة مطروح إلى حد كبير للنقاش على الطاولة.

وأشارت إلى أن ولي العهد في السعودية مستمر في هدر الأموال على الغسيل الرياضي.

وأزاحت صحيفة “الغارديان” البريطانية الستار عن محاولات حثيثة لولي العهد السعودي لتلميع صورته من خلال النشاطات الرياضية العالمية وخاصة لعبة الجولف.

وكتب الخبير البريطاني إيوان موراي تقريرًا جاء فيه: “إنه ليس سهلًا بالنسبة لرائدي اللعبة في العالم معرفة من يكون ماجد السرور”.

لكن “السرور” وهو المدير التنفيذي للاتحاد الجولف السعودي مثل قليل آخرين، وهو بات يقدم هدايا قيمة للاعبي هذه اللعبة.

وقال إنه: “لذلك لا عجب أن يصطف لاعبوها للمشاركة برسالة تهنئة مصورة بمناسبة عيد ميلاد السرور”.

وأضاف: “نظرًا لأن مكافاة الظهور في بطولة السعودية الدولية لمحترفي اللعبة التي أقيمت بالرياض مؤخرا، بلغت حوالي 15 مليون دولار”.

وأشار “موراي” إلى أنه عندما أطلق “السرور” صفارة تلك البطولة كان عدد قليل من لاعبي الجولف البارزين، رافضين للمشاركة في الفعالية.

وذكر أن مشاركة شخص مثل “كيفن نا”‏، لاعب الجولف الأمريكي البارز مقابل مبلغ مادي، يخبرنا بكل شيء عن حجم هذه العملية المربحة.

وأشار إلى أنه “إذ لم يعد يهم بالنسبة لمثل هؤلاء اللاعبين جريمة قتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي وما إلى ذلك”.

وأكد موراي أن مناوراتها كانت موضوع النقاش الرئيسي بين صناع القرار في اللعبة

ونبه إلى أن السعودية تريد أن تكون في واجهة لعبة الجولف عالميا، ولديها الموارد اللازمة لتحقيق ذلك.

وأكد أن المملكة مرتبطة بعناصر هذه اللعبة ومنها: سفيرات وسفراء اللعبة، وفعاليات الرجال والنساء.

بالإضافة إلى ذلك الدورات التدريبية، والتوسع في اللعبة على مستوى القاعدة الشعبية.

وذكر أنه حين تراجعت مجموعة “رين كابيتال” الأمريكية عن دورها الريادي في فعاليات “الدوري الممتاز للجولف” (PGL)، كانت السعودية حاضرة.

 

للمزيد| موقع رياضي: ابن سلمان يقرر احتضان بطولة مصارعة نسائية في السعودية

لمتابعة صفحتنا عبر فيسبوك اضغط من هنا

قد يعجبك ايضا