دعاء الخروج من المنزل

الرياض- خليج 24 | دعاء الخروج من المنزل يعد أحد الأدعية التي امتلأت بها السُنة النبوية الشريفة، بما يدل على فضل دعاء الخروج من المنزل أو فضل الدعاء بشكل خاص.

ويكأن دعاء الخروج من المنزل وغيره من الأدعية المناسبة لكل حال وكل وقت، يخبرنا رسول الله –صلى الله عليه-من خلالها عن أهمية الدعاء.

علاوة على ذلك فقد جاء في الحديث الشريف أمثلة كثيرة من دعاء الخروج من المنزل ومنها.

دعاء الخروج من المنزل، فيما قال مجمع البحوث الإسلامية، إنه فيما ورد عن رسول الله –صلى الله عليه وسلم-

أنه داوم وحرص على دعاء الخروج من المنزل وترديد ثلاثة وعشرين كلمة عند الخروج من بيته.

فرسول الله –صلى الله عليه وسلم-أرشدنا إلى كل ما فيه خير لنا، وأوصانا بالحرص والمداومة على ذكر الله سبحانه وتعالى.

وذلك في كل وقت وعلى أي حال، ومن بين هذه الوصاي النبوية بذكر الله دعاء الخروج من المنزل.

دعاء الخروج من المنزل فيه أوضح «البحوث الإسلامية»، عبر صفحته بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك،

أن من دعاء الخروج من المنزل تلك الكلمات التي داوم رسول الله -صلى الله عليه وسلم-على الدعاء بها.

وكان يرددها في دعاء الخروج من المنزل هي: «بِسْم اللهِ توكَّلْتُ عَلَى اللهِ، اللَّهُمَّ إِنَّا نَعُوذُ بِكَ مِنْ أَنْ نَزِلَّ،

أَوْ نَضِلَّ، أَوْ نَظْلِمَ، أَوْ نُظْلَمَ، أَوْ نَجْهَلَ، أَوْ يُجْهَلَ عَلَيْنَا».

علاوة على ذلك فقد استشهد بما ورد في في جامع الترمذي، عَنْ أُمِّ سَلَمَةَ رضي الله عنها أَنَّ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ كَانَ إِذَا خَرَجَ مِنْ بَيْتِهِ قَالَ:

«بِسْمِ اللهِ، تَوَكَّلْتُ عَلَى اللهِ، اللَّهُمَّ إِنَّا نَعُوذُ بِكَ مِنْ أَنْ نَزِلَّ، أَوْ نَضِلَّ، أَوْ نَظْلِمَ، أَوْ نُظْلَمَ، أَوْ نَجْهَلَ، أَوْ يُجْهَلَ عَلَيْنَا».

ومنها أيضًا

  • «بِسْم اللَّهِ توكَّلْتُ عَلَى اللَّهِ، ولا حوْلَ ولا قُوةَ إلاَّ بِاللَّهِ» .
  • «بِسمِ اللَّهِ، التُّكلانُ علَى اللَّهِ لا حولَ ولا قوَّةَ إلَّا باللَّهِ».
  • «بِسْمِ اللهِ، لَا حَوْلَ وَلَا قُوَّةَ إِلَّا بِاللهِ، مَا شَاءَ اللهُ، تَوَكَّلْتُ عَلَى اللهِ، حَسْبِي اللهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ».
  • «بِسْمِ اللهِ، آمَنْتُ بِاللهِ، اعْتَصَمْتُ بِاللهِ، تَوَكَّلْتُ عَلَى اللهِ، لَا حَوْلَ وَلا قُوَّةَ إِلَّا بِاللهِ».

فضل دعاء الخروج من المنزل

  • الحماية والوقاية من الوقوع في الضلال وارتكاب الزلل والظلم والجهل تجاه الآخرين، وفي الوقت نفسه الحماية من إيقاعِ أيٍّ منها عليه.
  • علاوة على ذلك ابتعادُ الشيطان عن الذاكرِ للدعاء وتنحّيه عن طريقه. حصول المسلم على الهداية والتوفيق والكفاية والوقاية من الله تعالى.
  • تفويض الأمر إلى الله تعالى والتوكّل عليه ممّا يترتب عليه إعطاء المسلم خير ذلك الخروج وكفايته من شره على الأصعدة كافة.
  • الأجر والثواب من الله تعالى في الآخرة.
  • علاوة على ذلك الإتيان بفِعل يُحبه الله ويضاعف الأجر عليه؛ لما فيه من استشعار العبوديّة والحاجة والذل لله تعالى وطلب المعونة منه؛ كي يكون المسلم بين يدي الله في خروجه ذلك وتحت رحمته.

المزيد:

ماذا أقول عند الدخول.. دعاء دخول المسجد

قد يعجبك ايضا