دبي تعلن إجراءات جديدة بفحوصات كورونا تؤكد صحة الشبهات الدنماركية

   

دبي- خليج 24| اتخذت هيئة الصحة في إمارة دبي بالإمارات العربية المتحدة سلسلة إجراءات بخصوص المختبرات المعتمدة لفحص الإصابة بفيروس كورونا.

Advertisement

وأعلنت صحة دبي في بيان لها اليوم الأحد عن تحديث قائمة المختبرات المعتمدة لإجراءات فحوص (كوفيد-19).

وحددت صحة دبي عدد 20 مختبرًا حكوميا وخاصًا فقط لإجراء فحوصات فيروس كورونا المستجد.

ويأتي القرار الإماراتي بعد إعلان دولة الدنمارك تعليق جميع الرحلات الجوية القادمة من إمارة دبي.

وأوضحت وزارة النقل الدنماركية أن قرار إيقاف جميع الرحلات بسبب مشاكل محتملة تتعلق بنتائج مزيفة لاختبارات فيروس كورونا.

وأكدت هيئة الصحة في دبي على اقتصار أخذ وجمع مسحات الفحوصات على بعض المرافق الصحية.

وهذه المرافق هي المستشفيات، والعيادات الخارجية المرخصة، ومراكز جراحة اليوم الواحد من الفئتين (ب) و(ج).

ولفتت إلى أنه لا ينبغي طلب اختبار فحص كورونا إلا من طبيب مرخص منها.

Advertisement

وقدمت توصيات بخصوص أخذ العينات، مضيفة “يُفضل أن تؤخذ عينة أو اختبار التشخيص الأولي من مواقع الجهاز التنفسي العلوي”.

ونبهت على وجوب جمع العينات فقط في المستشفيات أو العيادات الخارجية تحت إشراف أخصائي مدرب وبظروف معقمة.

كما شددت على ضرورة تأكد المنشآت التي تجمع المسحات من أن نوع المسحة يتوافق مع أجهزة الاختبار الخاصة بالمختبر المعتمد.

وتؤكد هذه الإجراءات المشددة التي أعلنت هيئة الصحة في دبي وجود خلل كبير في إجراء الفحوصات.

وهو ما حذا بالسلطات في دولة الدنمارك لإصدار قرارها بوقف استقبال الرحلات من الإمارات.

وكان أول رد من الإمارات على القرار الدنماركي بأن “كل المراكز المعتمدة في دولة الإمارات تخضع بانتظام لفحوصات جودة صارمة”.

وذكر وكيل وزارة مساعد للشؤون القنصلية بوزارة الخارجية والتعاون الدولي فيصل لطفي “تفرض عقوبات مشددة على عدم الامتثال للمعايير الدولية”.

وسبب القرار الدنماركي إحراجا كبيرا لدولة الإمارات التي تحاول التعافي من تداعيات أزمة فيروس كورونا.

واستأنفت الإمارات مؤخرا الرحلات الجوية ونشاطها السياحي في محاولة لتعويض الخسائر الضخمة التي تكبدتها خاصة بسبب جائحة كورونا.

وتدعي الإمارات أنها تعد على رأس دول العالم في التعامل مع جائحة كورونا.

وتزعم أنها حصدت المركز الأول في العديد من المؤشرات الخاصة بدءا من مرحلة التصدي وصولا إلى مرحلة التعافي.

يشار إلى أن دبي أعادت مؤخرا نشاطها السياحي بشكل واسع، حيث استقبلت دفعات كبيرة من السياح.

وأكدت وسائل الإعلام الإماراتية أن هؤلاء السياح أشغلوا جميع فنادق دبي للاحتفال بعطل أعياد الميلاد وقضاء الليالي الحمراء بسبب الإغلاق في بلدانهم.

ولم يقتصر السياح الذين توافدوا إلى دبي من منطقة معينة، حيث سجلت الإمارات سياحا من أوروبا وروسيا وآسيا.

قد يعجبك ايضا