تفاصيل مثيرة عن تجار المخدرات وشبكات الدعارة وغسيل الأموال في دبي

 

Advertisement

أبو ظبي – خليج 24| كشف موقع “والا” العبري تفاصيل مثيرة عن عمل تجار المخدرات وقيادات شبكات الدعارة وغسيل الأموال يرتعون في إمارة دبي بدولة الإمارات العربية المتحدة.

وقال الموقع إن عصابات الجريمة والدعارة الإسرائيلية نقلت نشاطها إلى دبي وتعمل بتبييض الأموال وسمسرة العقارات وإبرام صفقات مع نظرائهم الدوليين.

وأشار إلى أنه يجري صفقات واستحواذات عقارية وشراكات تجارية وتجارة مخدرات بكميات هائلة في دبي.

ونبه الموقع إلى أن العصابات الإجرامية خاصة الإسرائيلية تعمل على تبييض مئات الملايين من الدولارات.

وأشار إلى إن الإمارات باتت مرتعًا لمنظمات الجريمة الإسرائيلية التي تنشط بكثافة في تجارة المخدرات وقيادة شبكات الدعارة وغسيل الأموال.

وبين أن أنشطة عصابات الجريمة الإسرائيلية المنظمة في الإمارات وصلت إلى معدلات مرتفعة.

Advertisement

وأكد أن رؤساء عصابات الجريمة الإسرائيلية الكبيرة كثفوا نشاطهم بتبييض الأموال وسمسرة العقارات وإبرام صفقات مخدرات مع عصابات دولية.

وذكر الموقع أن ناشطين عرب ويهود من حملة الجنسية الإسرائيلية استغلوا فتح الرحلات بين الجانبين وسافروا إلى الإمارات.

وأشار إلى أنه تتم عمليات إبرام لصفقات مخدرات دولية شراء عقارات في دبي.

وكشف موقع إخباري إسرائيلي عن اتفاق جديد بين دولة الإمارات العربية المتحدة وإسرائيل يتعلق بالشرطة.

وذكر موقع “والا” أن الشرطة الإسرائيلية ستعين مندوبا دائما لها في الإمارات.

وتوقع أن تكون الخطوة متبادلة بن الجانبين.

ولفت إلى أن مندوب الشرطة الإسرائيلية في الإمارات سيكون ضابطا برتبة مقدم.

ووفق الموقع فإن هذا الأمر كما هو متبع في الممثليات الدبلوماسية في أنحاء العالم.

وسيشغل المنصب على مدى أربع سنوات وسيكون مسؤولا عن العلاقة مع الشرطة المحلية.

وأشار “والا” إلى أن “هذه الخطوة أتيحت بعد توجه وزير الأمن الداخلي الإسرائيلي أمير أوحانا إلى نظيره الإماراتي سيف بن زايد.

وأبلغ أوحانا ابن زايد أن وزارته والشرطة الإسرائيلية قررا بصورة مشتركة تعيين ممثل ثابت للشرطة في الإمارات.

ورد الوزير الإماراتي على الطلب بالإيجاب.

وبدأ أكبر مستشفى في “إسرائيل” تقديم خدمات علاجية لعناصر أمن في دولة الإمارات، في أول خطوة منذ إبرام الجانبين لاتفاق التطبيع في سبتمبر الماضي.

وكشفت وكالة “بلومبيرغ” عن أن أطباء من مستشفى “شيبا” قرب “تل أبيب” توجهوا لدبي بغرض تشخيص وجها لوجه لنحو 350 مريضًا بداء السكري.

وقالت إن هؤلاء أفراد في الجيش والشرطة وجهاز الإطفاء الإماراتي ويتابعون حالتهم الصحية عن بعد.

وذكر رئيس القسم الدولي في شيبا “يؤئيل هار إيفن” أن المشفى ينسق مع مركز “التداوي” الطبي بدبي بموجب عقد مبدأي لمدة 3 سنوات.

وأشار إلى أن “شيبا” ستبعث أطباء لتدريب العاملين بمشفى “ميدكير” للنساء والأطفال في دبي، بمجالات تشمل طب الأجنة.

ولفت إلى أنهم يتحركون بسرعة لتأسيس تواجد دائم في الإمارات لتقديم عروضهم.

وأكد المسؤول الطبي الإسرائيلي أن “الخطوة القادمة قريبة جدًا جدًا”.

وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو كشفت عن عزم الإمارات استثمار 10 مليارات دولار في مشاريع إسرائيلية على شكل صندوق استثماري.

وذكرت وكالة أنباء الإمارات أن قيمة الصندوق تبلغ 10 مليارات دولار، وسيمول من مخصصات من الحكومة ومؤسسات القطاع الخاص.

وبينت أن الصندوق يستهدف الاستثمار في “إسرائيل” ضمن قطاعات استراتيجية، تشمل الطاقة والتصنيع والمياه والفضاء والرعاية الصحية وغيرها.

ونبهت إلى أنه سيركز على مبادرات التنمية، وتعزيز التعاون الاقتصادي بين الجانبين.

قد يعجبك ايضا

seks hikayeleri