تفاصيل استكمال “السعودية لإعادة التمويل العقاري” برنامجها للصكوك المحلية بـ10 مليارات ريال

الرياض- خليج 24| أعلنت الشركة السعودية لإعادة التمويل العقاري (SRC) المملوكة لصندوق الاستثمارات العامة يوم الأربعاء استكمالها لبرنامج إصدار الصكوك المحلية بقيمة إجمالية بلغت 10 مليارات ريال.

وأوضحت الشركة السعودية لإعادة التمويل العقاري (SRC) أن هذا يأتي بعد إغلاق الشريحة الأخيرة من البرنامج بقيمة 4 مليارات ريال.

وبينت أن هذا كان بتغطية قياسية تجاوزت 1.8 ضعف.

واعتبر أن التغطية تشير إلى ثقة المستثمرين بنموذج عمل الشركة.

كما اعتبرت أنه يؤكد دورها الفاعل في سوق الإسكان السعودي وإعادة التمويل العقاري تحقيقاً لمستهدفات برامج رؤية المملكة 2030.

ولفتت الشركة السعودية لإعادة التمويل العقاري (SRC) إلى أن برنامج الصكوك المحلية الذي أطلق في شهر مارس 2021 بثلاث شرائح استهدفت المستثمرين المحليين من مؤسسات مالية وصناديق استثمار.

في حين كانت قيمة الشريحة الأولى منها 4 مليارات ريال ومدتي استحقاق 7 و10 سنوات.

فيما شهدت الصكوك تغطية تجاوزت 2.15 ضعفًا، وجذب سجل من طلبات تجاوز 8 مليارات ريال.

اقرأ أيضا: خطوات وتفاصيل اكتتاب الأفراد في طرح السعودية لتمويل المساكن

وذكرت أن شهر ديسمبر 2021 شهد طرح الشريحة الثانية من البرنامج بقيمة 2 مليار ريال.

بينما استهدفت المؤسسات المالية وصناديق الاستثمار وغيرها من المؤسسات المحلية.

وذلك بمعدل تمويل ثابت تنافسي قدره 3.04%، وسجّل الإصدار ردود أفعال إيجابية من السوق وتغطية تجاوزت 2.5 ضعف الاكتتاب.

ووفق الرئيس التنفيذي للشركة السعودية لإعادة التمويل العقاري فابريس سويسيني فإن برنامج إصدار الصكوك المحلية شهد تفاعلاً إيجابياً من السوق مؤخرا.

في حين، تجاوز جميع إصدارات الشركة حد الاكتتاب يعكس ثقة المستثمرين بدور الشركة الفاعل بتحفيز نمو.

وأيضا استدامة قطاع التمويل العقاري في السعودية لزيادة نسبة التملك السكني للمواطنين وفقاً لمستهدفات برنامج الإسكان.

ولفت إلى دور الشركة في تعزيز استدامة حصول المواطنين على التمويل السكني الميسر بتكلفة منخفضة.

لكن مع توسيع قاعدة الممولين في السوق من خلال إصدار برامج صكوك منظمة.

وذلك ضمن مستهدفات وجهود الشركة للحفاظ على استقرار ومرونة سوق التمويل العقاري السعودي على المدى الطويل.

كما لفت إلى أن التمويل الذي تم جمعه حتى الآن من الصكوك سيسهم بتعزيز أهداف الشركة.

وذلك لزيادة نمو عروض إعادة التمويل الخاصة لجهات التمويل العقاري السكني.

وأيضا تقديم الحلول المالية المبتكرة للتحوط من المخاطر المالية، وحماية الميزانيات العمومية والمركز المالي للمؤسسات التمويلية.

وأوضح أن هذا سيكون من خلال إنشاء سوق تمويل عقاري ثانوي قوي وحيوي في المملكة.

وبين أنه يستهدف رفع كفاءة واستقرار سوق الإسكان الأولي، وسوق التمويل العقاري السعودي وتسريع ملكية المنازل وفق مستهدفات رؤية 2030.

قد يعجبك ايضا

seks hikayeleri