النظام السعودي يستغل ارتفاع إصابات كورونا للتجسس على كل فرد.. وهكذا يمكن تجاوزه

   

الرياض- خليج 24| استغل النظام السعودي جائحة كورونا وارتفاع عدد الإصابات بالفيروس في المملكة للتجسس على المواطنين والمقيمين في المملكة.

Advertisement

وكانت آخر هذه القرارات ما قررته إمارات المناطق بالمملكة بإلزامية الدخول للمرافق عبر تطبيق “توكلنا” المخصص لجائحة كورونا.

وبحسب القرار وجهت إمارات المناطق للقطاعات الحكومية والخاصة السماح بالدخول إلى المرافق بتفعيل تطبيق “توكلنا”.

وأصدر النظام السعودي عدة تطبيقات رسمية كانت محل جدل وتشكيك بحقيقة ترويجه لها خاصة المتعلقة بجائحة كورونا.

واستغل النظام جائحة كورونا ومحاولات السيطرة عليها لتعزيز برامجه الرامية للتجسس على المواطنين السعوديين.

وأنشأ تطبيقان إلكترونيان أحدهما “توكلنا” والآخر “تطمئن” للتجسس وروج في صفوف المواطنين والمقيمين في المملكة للاشتراك بهما لمواجهة كورونا.

غير أن خبراء التقنية حذروا من خطورة التطبيقات السعودية ومدى اختراقها للهواتف والمعلومات الشخصية.

وتوجهت انتقادات لاذعة للسعودية من قبل مؤسسات حقوقية دولية على انتهاكاتها الواسعة في مجال حقوق الإنسان.

Advertisement

الأكثر أهمية، ما أكده حساب “العهد الجديد” على تويتر أن تطبيقي “توكلنا” و“تطمن” تجسسيان.

ونبه إلى أنه تم برمجتهما خصيصا لرصد حركة المواطنين والدخول إلى هواتفهم من رسائل، صور، إلخ لتكون البيانات مستباحة.

ونصح “العهد الجديد” المواطنين والمقيمين في المملكة باستخدام جهازين للحفاظ على خصوصيتهم ومعلوماتهم.

وذلك من خلال موبايل تُحمل فيه التطبيقات الحكومية (فقط)، والثاني للاستخدام والتواصل الشخصي.

والليلة الماضية حذّر وزير الصحة السعودي توفيق الربيعة من احتمال فرض قيود جديدة لاحتواء فيروس كورونا.

وأوضح أن هذه القيود تأتي بظل ارتفاع عدد الإصابات، في الوقت الذي خففت فيه المملكة وتيرة التلقيح لتأخر اللقاحات.

وقال الربيعة “رصدنا وللأسف خلال الأيام الماضية زيادة ملحوظة وارتفاعا مستمرا في أعداد الإصابة بكورونا”.

واعتبر أن من أهم أسباب هذا الارتفاع “التجمعات بأنواعها والتراخي في تطبيق التدابير الوقائية”.

وحذر الربيعة من أن “عدم الالتزام سيجعلنا نضطر لاتخاذ إجراءات احترازية لحماية المجتمع”.

ولم يذكر وزير الصحة السعودي مزيدا من التفاصيل حول الإجراءات.

وتصاعدت في الأيام الأخيرة أعداد الإصابات بفيروس كورونا في السعودية، حيث سجلت حتى الآن أكثر من 368 ألف إصابة.

وتسجل المملكة يوميا معدل إصابات يتراوح يوميا بين 220 حتى 270 إصابة.

قد يعجبك ايضا