الناشطة العنود العيسى تتجاوز كل الخطوط الحمراء بصورة جديدة

 

Advertisement

الرياض – خليج 24| أشعلت السعودية العنود العيسى ضجة واسعة في مواقع التواصل الاجتماعي، عقب ظهور كامل مؤخرتها دون ستر أو غطاء.

وظهرت في مقطع مصور عبر “سناب شاب” نعتذر عن نشره، به مشاهد مُخلة بالحياء، وتحاول ارتداء البنطال الضيق.

وأرفقت العيسى تعليقًا على المقطع: “ملابسي ما عادت تقد لي”.

وتصدرت بالصورة الجديدة التريند السعودي عبر هاشتاج يحمل اسمها.

وعبر رواد السوشيال ميديا عن غضبهم إزاء كسر العيسى كافة الحدود، وتجاوز الخطوط الحمراء.

وكانت السعودية العيسى أثارت الجدل مجددًا بظهورها بمقطع “جريء” أظهرت به ملابسها الداخلية وتطرقت لأمور خادشة للحياء.

Advertisement

وظهرت عبر “سناب شات” تستعرض مجموعة “بكيني” لتقول: “ستُجربهم لأول مرة.. ثم ارتدت واحدًا منهم”.

وأضافت العيسى : “شكلها حلو من قدام بس ورا المفروض تغطي مؤخرتي”.

وتابعت: “بس أنا مؤخرتي كبرت وأنا ماخذة مقاس صغير، فداخلة جوة وشكلي يضحك وع”.

ثم نشرت العيسى صورتها بمايوه آخر وفاضح وأرفقت تعليقًا: “هذا يجنن، هذا حريقة وين الإطفاء”.

ويعرف عن العنود إثارة الجدل بأفعالها وصورها الجريئة

فقد نشرت صورًا أظهرت علامات التقبيل من حبيبها على رقبتها، ما أثار موجة غضب واسعة.

وظهرت العيسى بصورة أخرى عارية الصدر، تستعرض بجرأة العلامات والبٌقع التي طبعها حبيبها على رقبتها.

ويشير ذلك إلى حميمية العلاقة ووصولها بينهما إلى مراحل مُتقدمة، دون رابط شرعي.

وغردت بسلسلة صور لها تكشف فيها صدرها بشكل فاضح جدًا، مرتدية هوت شورت.

والعنود طالبة سعودية مبتعثة للدراسة في الولايات المتحدة، وذاع صيتها بمواقع التواصل بديسمبر العام الماضي.

نشرت حينه مقطعًا بـ”يوتيوب” عبارة عن مقاطع مجمّعة تحكي فيها قصتها وكيف أصبحت فتاة يصفها الآخرون بـ”الفاسدة”.

وادعت بأن سبب هذه السلوكيات تعرضها للاغتصاب على يد ابن شقيقتها.

وأثارت إعلامية سعودية جدلًا واسعًا عقب ظهورها بمقطع مصور تتغزل فيه بالشباب، مشيرة إلى أنها تحب الرجل الأسمر.

وظهرت منال العيسى في المقطع الذي صورته وهي في رحلة إلى الطائف ونشرته عبر مواقع التواصل.

قد يعجبك ايضا