الكويتية حليمة بولند تكشف: شاهدت الموت بعيني بعد حقني بهذه الإبرة

 

الكويت – خليج 24| سردت الإعلامية الكويتية الشهيرة حليمة بولند تفاصيل ما قالت إنه نجاتها من موت محقق بعيادة خاصة أثناء عمليات تجميل، عقب حقنها بجرعة مخدر زائدة كادت تودي بحياتها.

وكشفت عبر “سناب شات” عن أنها شاهدت الموت بقولها: “بعيني قسمًا بالله.. كنت راح اموت من ابرة البنج بالعيادة”.

وقالت حليمة : “الظاهر جرعة التخدير كانت عالية وزايدة وحسيت أنه روحي قاعدة تطلع ورب الكعبة”.

وأكملت: “قعدت اتشهد كثير واقرأ قران وركبولي جهاز الأكسجين.. والحمد لله فقت بعد فترة وقمت بالسلامة والحين بصلي 100 ركعة شكر وحمد لله”.

وحذرت بولند فنانين بقولها: “ديروا بالكم من البنج والتخدير بالعيادات.. نصيحة من تجربة حبيت أفيدكم عشان تخلون بالكم والله هو الحافظ”.

صُدم جمهور الإعلامية الكويتية حليمة بولند من أحدث إطلالاتها عبر تطبيق “سناب شات” للتواصل الاجتماعي، عقب أيام من ملاحقات أمنية.

وأرفقت حليمة على صورة نشرتها بطريقة ساخرة تعليقًا جاء فيه: “كلكم ناطرين هاللوك”.

وقالت حليمة بولند إن: الإعلان جاء في وقته والحجاب هو حجاب القلب والأخلاق وليس حجاب الرأس فقط”.

وتوقع متابعون أنها تريد الرد بشكل غير مُباشر على زميلتها مي العيدان.

وكانت العيدان سخرت من ظهور بولند محتشمة بملابس إلى حد الرقبة على غير عادتها.

ودان آخرون تأليف حليمة على الدين.

وكانت الإعلامية الكويتية المثيرة للجدل مي العيدان سخرت من ظهور الفاشينستا الشهيرة حليمة بولند الأخير بنشر مقطع فيديو جديد لها.

وظهرت في المقطع محتشمة بملابس إلى حد الرقبة على غير عادتها.

وأرجعت العيدان هذا الظهور لبولند إلى حملة وزارة الداخلية الكويتية الأخيرة ضد تجاوزات الفاشينستات اللا اخلاقية.

وتطرّقت لمظهر بولند ، مشيرة إلى أنها باتت ترتدي ملابس محتشمة تصل إلى العنق.

وأوضحت أنها عمدت إلى ذلك بعد حملة الداخلية الكويتية على الفاشينيستات اللواتي يتجاوزن الآداب العامة.

وقالت ساخرة: “الشي اللي ضحكني وموتني ضحك الصراحة بعد الهبة اللي صارت الحين من الداخلية لهم ألف تحية وسلام”.

وأضافت العيدان: “حليمة بولند تلبس لهني يا جماعة (مشيرة إلى أعلى عنقها)”.

وتابعت: “أعتقد لو تعطونها أسبوع حليمة تلبس الحجاب.. كان من زمان يا داخلية”.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.