الغارديان: بايدن يبدأ ضغطه الحقيقي على ابن سلمان ويحدث تغيرا جذريا بعلاقته بالسعودية

   

لندن- خليج 24| أكدت صحيفة “الغارديان” البريطانية أن الرئيس الأمريكي الجديد جو بايدن بدأ ضغطه الحقيقي على ولي العهد السعودي محمد بن سلمان.

Advertisement

وأوضحت الصحيفة أن هدف بايدن من الضغط على ابن سلمان لسحب قواته من اليمن وإيقاف الحرب عليها.

وأشارت إلى القرار الأخير لبايدن وإعلانه وقف الدعم العسكري إلى السعودية والإمارات في حربهما على اليمن.

وأكدت “الغارديان” أن بايدن بذلك أحدث تغيرا جذريا في العلاقة مع المملكة العربية السعودية.

ونبهت إلى أن مدة قصيرة من تسلم بايدن الحكم كانت كفيلة بسلسلة تغيرات دراماتيكية في السياسة الخارجية الأمريكية تجاه السعودية.

ولفتت إلى أن الرئيس الأمريكي لم يكن كما أسلافه تجاه السعودية، فترامب وفر دعما كاملا للحرب على اليمن لأجل صفقات السلاح.

كما أن باراك أوباما الذي كان بايدن نائبه، دعم بداية الهجوم السعودي على اليمن ثم سعى لاحقا لفرض قيود عليه.

وأعلن الرئيس الأمريكي الجديد قبل قليل عن وقف كل الدعم العسكري الأمريكي في الحرب على اليمن.

Advertisement

وشدد على وجوب وضع حد للحرب في اليمن، معلنا تعيين الدبلوماسي تيموثي ليندركينغ مبعوثا أمريكيا إلى اليمن.

وقال “سنوقف الدعم الأمريكي للأعمال العدائية في اليمن بما في ذلك صفقات بيع الأسلحة ذات الصلة”.

وأكدت “الغارديان” جدية الرئيس الأمريكي الجديد لإنهاء الحرب على اليمن.

ولذلك عمل الساكن الجديد في البيت الأبيض-بحسب الصحيفة- على تعيين مبعوث خاص إلى اليمن.

وبينت أن ذلك يأتي لممارسة مزيد من الضغط على السعوديين والإماراتيين والحوثيين للتوصل إلى اتفاق سلام دائم.

وكشفت أن وزير الخارجية الأمريكي الجديد أنتوني بلينكين تحدث بأكثر من 25 من نظرائه حول العالم عن الحرب على اليمن.

لكن المفاجئة كانت-بحسب “الغارديان”- أن وزير الخارجية السعودي لم يكن بينهم.

وأشارت أيضا إلى ملف الصحفي السعودي جمال خاشقجي الذي قتل في قنصلية بلاده في إسطنبول.

ولفتت إلى جهود السماح بتقرير الاستخبارات الأمريكية حول جريمة الاغتيال والذي يتهم ولي العهد السعودي بتدبير العملية.

قد يعجبك ايضا