العفو الدولية: السعودية تمارس أبشع العقوبات ضد عائلة الداعية العودة

 

Advertisement

الرياض – خليج 24| اتهمت منظمة العفو الدولية “أمنستي” السعودية بممارسة أبشع العقوبات على عائلة الداعية الإسلامي البارز سلمان العودة المعتقل في سجونها.

وقالت المنظمة في بيان لها إن المنظمة تمنع 19 فردًا من أفراد عائلة العودة من السفر بشكل غير قانوني.

وأشارت إلى أن العودة معتقل بسجون السعودية منذ سبتمبر 2017 ويواجه خطر الحكم بالإعدام إثر مواقفه الإصلاحية.

ووصفت “العفو” قرارات منع السفر غير القانونية والتعسفية السعودية بأنها وجه آخر لنمط القمع الحكومي.

وذكرت المنظمة أن قيود منع السفر تكتيك تستخدمه السعودية لكبت الأصوات المستقلة والناقدة داخل البلاد وخارجها.

واعتبرت هذه القرارات انتهاكاً لحقوق الإنسان المكرّسة في القوانين الدولية.

Advertisement

وقالت “أمنستي” إن صحة العودة الذي تحتجزه السلطات السعودية في سجونها منذ عدة سنوات، تتدهور.

وأكدت أن تدهور صحة العودة جاء بسبب احتجازه في الحبس الانفرادي في الرياض.

وقالت إن العودة فقد العودة بصره كما فقد سمع في إحدى أذنيه.

وأشارت المنظمة الدولية إلى أن المحكمة تستمر في تأجيل جلسة النطق بالحكم فهو يواجه خطر عقوبة الإعدام.

وطالبت بإفراج فوري عن العودة، الذي تعتقله منذ عام 2017 بدعوى “الإرهاب والتآمر على الدولة”.

وكتبت المنظمة بأن “العودة رجل دين إصلاحي معتقل انفراديا منذ 2017 وصحته تتدهور”.

وأشارت إلى أن السعودية تحاكم العودة محكمة الإرهاب التي تستعملها لقمع الأصوات المعارضة.

وقالت “العفو” إن سلمان يواجه خطر الإعدام، بينما تستمر المحكمة بتأجيل جلسة الحكم”.

ونشر عبد الله العودة نجل الشيخ الداعية الشهير سلمان العودة تغريده مؤثرة جدا عن والده (المعتقل في سجون السعودية) على حسابه الرسمي في موقع “تويتر”.

ونشر العودة صورة والده وإحدى شقيقاته وقد اعتلت كتفي والداها بينما كان يقلب هاتفه المحمول.

وكتب عبد الله العودة المقيم في الولايات المتحدة “اللهم من آذاهما وظلمهما وحرّض عليهما”.

وقال: “فرّق بينهما فاحبسه في جسده وسلّط عليه أقرب الناس له.. وأرنا فيه يوماً أسوداً.”.

وأضاف “وولّ علينا خيارنا واكفنا شر شرارنا.. اللهم آمين”.

ومؤخرا، أجلت محكمة في المملكة العربية السعودية جلسة محاكمة الداعية السعودي سلمان العودة.

وذكر نجل الشيخ عبد الله العودة أن المحكمة المتخصصة أجلّت جلسة محاكمة والده من جديد.

ولفت الابن إلى أنه لم يجر إحضاره إلى المحكمة في العاصمة السعودية الرياض.

وقال في تغريده له على حسابه في “تويتر” إنه “ضمن مهزلة محاكمة الوالد سلمان العودة أجّلت (المحكمة المتخصصة) الجلسة اليوم”.

وشدد على أن هذا “في خرق واضح لأبسط إجراءات العدالة وفي تأجيلات متكررة منذ 3 سنوات تكشف حجم التلاعب بالمحكمة”.

وبحسب عبد الله “لم يحضروا الوالد للجلسة، ولم تطمئن عليه العائلة منذ زمن، كما أن الاتصال الهاتفي مقطوع منذ سنة”.

وسلمان واحد من عشرات الشخصيات أوقفتها السلطات السعودية منتصف سبتمبر 2017، بسياق حملة استهدفت معارضين بالمملكة.

ووجهت للداعية السعودي الشهير في أغسطس 2018، 37 تهمة، أبرزها الانتماء إلى جماعة “الإخوان المسلمون”.

كما جاء في تهم العودة الدعوة لإصلاحات في الحكومة و”تغيير النظام” في المنطقة العربية، فيما طالب النائب العام بـ”إعدامه”.

 

إقرأ أيضا| “أمنستي”: صحة الداعية سلمان العودة تتدهور بـ”انفرادي” سجون السعودية

قد يعجبك ايضا

seks hikayeleri